رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شواكيش

الزعيم واكل الجو!

< وزراء حكومتنا «صايمين» عن التصريحات «المضروبة» فى شهر رمضان.. اللهم يجعل تصريحاتهم بعد العيد «قشطة بالهبل»!

< فضيحة أطول مائدة إفطار بالإسكندرية.. أدرجت المحافظ «التاتو» هانى المسيرى على قوائم «الإطاحة المبكرة»!

< هيا بنا نُطفئ «فانوس الغلاء» ونحجز مبكراً على موائد الرحمن.. وفى السحور ندعو على حكومتنا بالجوع والحرمان طوال العام.. قولوا: آآآآآآمين!

< رئيس حكومتنا قالها صريحة: «81% من المصريين سعداء».. والنصيحة.. أوعى تضحك وتُبص سمع هُس!

< حسب تقرير عالمى: القاهرة فشلت فى «جودة الحياة».. بينما الغلابة كحوا تراب «فى الحياة نفسها»!

< 7 مسلسلات رمضانية تتحدث عن فساد ضباط الشرطة تحت تيترات «الشرطة تأديب وتهديد واصطباحة»!

< فضيحة رشوة الأستاذ الجامعي بكلية تربية دمنهور لا تحتاج إلى «درجات رأفة»!

< بعد نجاح مليونية مقاطعة شركات المحمول.. اكتشفنا أن الثلاث شركات بتسرقنا كلنا «.. وإدينى رنة وأنا أحبك يا فلوكس»!

< على فكرة.. وزير «آلو آلو إحنا هنا» بشرنا بأن سرعة الإنترنت قريباً لن تقل عن «واحد ميجا».. وطبعاً «الميجا - ميغا» والرد خسارة!

< كلما شاهدنا هجمات إعلانات المسلسلات الرمضانية.. تذكرنا إفيه الفنان الكوميدي عبدالفتاح القُصرى: «يا صفايح الزبدة السايحة.. يا براميل القشطة النايحة».. انتظروووونا بعد الفاصل.. ورمضان كريم!

< شرط محو أمية 10 مواطنين لتعيين الـ 30 ألف معلم.. تأكيد بأن التعليم فى المحروسة لا يكيل إلا بالبدنجان!

< بناءً على صرخات المشاهدين فى المنازل: رامز واكلها والعة..  مش واكل الجو.. اللهم قد بلغنا اللهم فاشهد!

< بعد إعلان قائمة الصحفيين والإعلاميين فى تسريبات «ويكيليكس» نظن أن كل واحد من إياهم هيسأل نفسه من تحت دُرج المكتب: «هوه أنا اسمى مكتوب؟!».

< برامج المقالب على الفضائيات.. أصبحت «ع المكشوف».. نُص «تيت» ونُص «صريخ» والدفع كاش من غير بقشيش!

< إعلانات التسول الرمضاني طغت على كل الفضائيات تحت شعار «خُد النهاردة دعوات.. وبكرة تتبرع بكوات»!

< دوبلير الجماعة الإرهابية عبدالمنعم أبوالفتوح يبحث دايماً عن دور «المحلل» فى سياسة «كيكا ع العالى وكيكا ع الواطى»!

< شعبنا كفاءة ودكتوراه فى الحداقة.. وحكومتنا فى الطراوة وماجستير فى البلالة.. ودى بلد شهادات وجولات مفاجئة!

< أول قصيدة الحكومة «كلام» ووسطها «تصريحات» وآخرها «تحرش» بقوت الشعب!

< إذا كان كلام الحكومة من «فضة» فسكوت الشعب من «ذهب» ويجعله عامر بمنجم السكرى!

< بعد إثبات نسب توأم الفنانة زينة.. نُهدى أغنية فرحة المصريين «زينة زى ضى عينينا.. لولا عز ولولا زين لنهديها ورد الخدين»!

< أغنية الغلابة فى المحروسة «وحوى يا وحوى مرحب يا حكومة.. اصحى يا غلبان لموائد الرحمن واتسحر فول وبكرة تنول دعوة رمضان»!

آخر شوكشة

<< عادل إمام فى مسلسل السبوبة الرمضانية «أستاذ ورئيس قسم».. بدون ضرايب ولا قر «الزعيم واكل الجو».

 

 

[email protected]