رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حفنة كلام

غرائب الأسماء

 

 

 

 

* شهد شارع مسجد «التوحيد» مشاجرة عنيفة بين مجموعة من تجار المخدرات بالمنطقة بسبب الخلاف على بيع المخدرات.. وَحّدوه!!

* شهدت مدرسة «الثورة» حالة غش جماعى بين الطلاب «كم من الجرائم ترتكب باسمك يا ثورة».

* اتفق الزوج «حسين» مع عامل يعمل لديه يسمى «أحمد» على مقتل زوجته «إيمان» لرغبته فى التزوج بأخرى.. يا رجل طلّقها وتزوّج؛ لكن «حسين» يتفق مع «أحمد» على مقتل «إيمان» حرام، لقد قتلتم الإيمان فى قلوبكم.

* من أسماء الشوارع المدهشة «شارع أرض الجو» وهو من أهم شوارع مدينة العين بالإمارات العربية المتحدة.

* من أغرب أسماء المقاهى «كافتيريا الآلهة» بمدينة بون بألمانيا التى تعد من أهم المقاهى فى عاصمة ألمانيا المؤقتة قبل أن تتحول العاصمة إلى برلين. ومن أشهر المقاهى بمدينة لايبزيج الألمانية «مقهى الشيطان» ويقال إن الشيطان التقى فاوست هناك كما ورد فى مسرحية فاوست للشاعر الألمانى «جوته».

* حكى لى الراحل الشاعر عبدالرحمن الأبنودى أن اللواء عادل لبيب محافظ قنا أكرمه بإطلاق اسمه على أحد شوارع مدينة قنا، ولما ذهب معه ليريه اللافتة أبصر الأبنودى «شارع عبدالرحمن الأبنودى» «المعتقل سابقا» فضحك الأبنودى وقال للمحافظ كل شوارع قنا لم تعجبك إلا شارع المعتقل حتى تسميه باسمى؟.. بلاش المعتقل.. وبلاش شارع... ويضحك عبدالرحمن.

* من حكايا الراحل الأستاذ غليون آخر الفكهاء فى عصره وكان معلما محترما، حكى أن امرأة كانت تلد الذكور وبعد شهور يموتون تباعا فأشارت عليها إحداهن أن تطلق على مولودها القادم اسما غريبا حتى يعيش ولما جاء أسمته «شَغْل البالْ» فعاش ثم جاء التالى فأطلقت عليه «هِدْوان السر» فعاش ثم جاء التالى فأسمته «وقَفْ الحالْ» فعاش وسافر يعمل بالعراق، لكن «هدوان السر» توفى، فأتى المعزّون يعزّونه: الدوام لله فى «هدوان السر»، وربنا يبارك لك فى «شَغْل البال» ويجيب لك «وقْف الحال» من العراق.

 

خاتمة الكلام:

قال الشاعر:

فإنْ كنتَ فى دعوى المحبةِ صادقًا

تجرّدْ وقُمْ وانهضْ إلى باب عِزّنا

وقفْ سحرًا، واخضعْ وكنْ متذللا

وقَبِّل ثرى أعتابنا تبلغ المُنى

فمشروبنا يحيا به كلّ مَيّتٍ

ورضاؤنا يشفى العليلَ من الضّنَى

‏​[email protected]