رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تخاريف صائم

 

 

بدأ رمضان ليمسك الناس عن الطعام والشراب نهاراً ويشاهدون المسلسلات ويجلسون على المقاهي ليلاً.. لا وقت لفعل ما تعود البعض عليه طوال العام.. وما أن ينتهي رمضان إلا وتكون الصفقات جاهزة بعد هذا الفاصل الاضطراري الذي يعطي البعض فرصة للتجمل الأخلاقي والإنساني.. الدكتور حسين منصور رئيس جهاز سلامة الغذاء في حديث له مع جريدة الوطن عدد 14 يونية الجاري أكد أن 70% من السلع المعروضة بالأسواق الشعبية فاسدة ومقلدة.. وعدى التصريح كأن الرجل كان يتحدث عن حال الأسواق في «ميانمار» وكأن من يشترون هذا الغذاء الفاسد أعداء لمصر والدولة المصرية والحمد لله هيروحوا في داهية ونخلص منهم.

وبعدما قلبت مشاعري وأفكاري توصلت إلى قناعة بأنني «محبكها حبتين» وإيه يعني انتشار الغذاء الفاسد متوجاً ومزيناً بصمت حكومي ونوم في العسل الأسود لمسئولين ينتمون لسلالات عجيبة من البشر يحكى عن أجيالها الأولي بأن أفراد هذه السلالة لهم جلود سميكة وجيوب كبيرة وضمائر مصابة بشلل مزمن.

سبب انسحابي من خطوط الغضب المتقدمة إلى خطوط خلفية أنني تأملت فساد المثقفين في مولد منح الجوائز الذي سبق مولد هيفاء وهبي وفيفي عبده وأكاد أجزم بأن المولد الثاني أشرف ألف مرة من الأول وأن المولد الذي يفقد انضباط الإيقاع لأن صاحبه غائب أكثر واقعية ومنطقية ونظافة من مولد فاسد مفترض أن له أكثر من صاحب.. جوائز الدولة تمنح لاعتبارات الشللية والسن والمصالح.. هذا في الغالب الأعم.. تشكيلة المجلس الأعلى للثقافة الذي يصوت أعضاؤه للفائزين هي نفسها نموذج للفوضى وانعدام الشفافية والتبجح الثقافي.. مجموعة كبيرة من المرشحين للجوائز في السنوات الأخيرة هم فى الوقت نفسه أعضاء فى المجلس الأعلى للثقافة «مانح الجائزة».

وقد نتذكر جميعاً وزير الثقافة الأسبق صابر عرب الذي منح نفسه جائزة الدولة التقديرية وبسيناريو هابط ادعى صابر عرب أنه استقال لأن الإخوان يعرقلون العمل الثقافي، وفى حقيقة الأمر أن الوزير المشار إليه قد استغل حالة الاحتقان الوطني والشعبي ضد الإخوان ووظفها لمصلحة شخصية بحتة بشكل خدع الكثير من المثقفين، وللأسف لم يكن وراء مشهد الاستقالة الوهمي إلا رغبة الوزير الجامحة في الحصول على جائزة الدولة التقديرية.

ومن المفارقات اللافتة أن الوزير الأسبق صابر عرب قد طلب من سعيد توفيق - الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة وقتها - تشكيل لجنة دينية داخل المجلس، وكان واضحاً أن الهدف إرسال إشارات لحكام هذا العام الأسود بأنني من الممكن أن أكون أحد رجالكم وليس مهماً إن كان على رأسي عمامة أو قلنسوة.. وما بين فساد الغذاء وفساد الثقافة تتوه مصر وتضيع وتفقد الكثير من مقومات وجودها واستمرارها.. وعندما تلغي الحدود بين المعدة والعقل فإنها علامة من علامات السقوط والتراجع الحضاري والإنساني.. الغذاء الفاسد يدمر جسد صاحبه والثقافة الفاسدة تدمر بلدا بأكمله، خاصة عندما تختصر القوة الناعمة المصرية في فنانتين وكوميديانتين وإعلامي محل اشتباه.. جلب الاستثمارات للاقتصاد المصري لن يتحقق إلا بانخفاض معدلات الفساد في كل مناحي الحياة.. والإرهاب والعنف المسلح لن نقضي عليه قبل أن نقضي على الفساد الذي ينهش فينا ليل نهار.. أتمني أن يستعلم رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب من خلال أجهزته عن الفساد المتبجح والممنهج في حي شرق مدينة نصر.. ستجد فساداً كفيلاً بإسقاط عشر حكومات.. الزيارة افضل من الغياب حتى وإن كانت هناك بوادر تعديل وزاري أشار إليه مذيع منفوخ دائماً واقترح تعيين رئيس وزراء جديد بالاسم من وزراء المجموعة الاقتصادية وقال بالحرف الواحد.. ده أحسن واحد لمنصب رئيس الوزراء القادم.. هذا المذيع صاحب المدرسة الحسينية في دنيا الإعلام المنفوخ نفخنا بسماجة التنظير اليومي وهذا شأن آخر من شئون المولد اللى مالوش صاحب غير رجال الأعمال الذين يحكمون بسلاح صبية الإعلام.

 

 

[email protected]