رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضربة البداية

نهائى من طرف واحد!!

علي البحراوي Wednesday, 11 September 2019 19:57

<< فوز الزمالك بكأس مصر بعد اكتساح بيراميدز مستحق وعن جدارة.. ولكن النهائى كان (من طرف واحد).. الزمالك كان الأفضل والأجهز والأكثر استقرارًا ورغبة فى الاحتفاظ بالكأس.

<< فريق بيراميدز.. (لم ينجح أحد).. والفوز على الأهلى فى كل المواجهات ليس نهاية المطاف ولا دليل قدرتكم على إحراز لقب أى بطولة!!

<< الصربى ميتشو.. بداية قوية ومبشرة.. والسيطرة على كتيبة النجوم الموجودين داخل المستطيل الأخضر وعلى دكة البدلاء هو الشرط الأساسى لتحقيق الاستقرار وحصد البطولات فى المرحلة القادمة.. تعامل مع نهائى الكأس بثقة وذكاء فدانت السيطرة طولا وعرضا للزمالك وتحقق الفوز بالثلاثة.

<< الفرنسى ديسابر.. (خرج ولم يعد).. لأول مرة أراك عاجزا.. حائرا.. ولا حول لك ولا قوة أمام ميتشو الذى كشف حقيقة مستوى بيراميدز الذى خسر أكثر من نصف قوته برحيل البرازيلى كينو!!

<< شيكابالا.. (فاكهة) نادى الزمالك.. نضج وأصبح أكثر هدوءا وتركيزًا وثقة بالنفس.. وجوده فى الملعب يرجح كفة الزمالك هجومًا ويصعب مهمة مدافعى الفريق المنافس.. تحركاته ممتعة وكراته البينية فى منتهى الخطورة.. استحق التحية الخاصة جدًا من الجماهير.

<< محمد عواد.. مكسب كبير للقلعة البيضاء.. حارس كفء وخبرة ويعطى ثقة كبيرة للمدافعين أمامه.. انتقاله للزمالك خطوة تأخرت كثيرًا ولكن المهم انها أتت.. وقريبًا جدًا سيكون منافسًا قويًا لمحمد الشناوى فى حراسة مرمى المنتخب.

<< حمدى النقاز.. كراتك المرفوعة من الجبهة اليمنى مفتاح خطورة وفوز الزمالك دائمًا.. مهمة حازم امام أصبحت صعبة فى العودة إلى التشكيلة الأساسية للفريق.. نجح فى قيادة هجمات الزمالك من الجبهة اليمنى وشارك فى صناعة الأهداف وفى الوقت نفسه قضى على خطورة إسلام عيسى الذى كان أمل بيراميدز فى شن الهجمات.

<< المغربيان أشرف بن شرقى.. ومحمد اوناجم صفقتان من العيار الثقيل جدًا للزمالك وإضافة لبصمات نجوم المغرب العربى فى القلعة البيضاء بعد تألق التونسيين حمدى النقاز و(الأسطى) فرجانى ساسى ملك خط وسط الزمالك.. ولا يبقى إلا خالد بوطيب الذى لم يقدم أوراق اعتماده كمان خطير حتى الآن!

<< تفاهم وانسجام قلبى الدفاع الأبيض محمود علاء ومحمد عبد الغنى والتألق المتواصل والروح القتالية التى يتميز بها دائما طارق حامد.. (صمام الأمان).. الذى يمنع وصول المنافسين إلى مرمى محمد عواد.

<< مصطفى محمد.. اسم سيعيد للأذهان فى الفترة القادمة (ستايل) رأس الحربة الخطير الذى يشكل خطورة كبيرة داخل منطقة الجزاء.. ويبدو أن ميتشو مقتنع بإمكانياته وسيكون له دور كبير فى الموسم الكروى الجديد.

<< امام عاشور لاعب تكتيكى له قدرة على الاختراق وتشكيل خطورة حقيقية على المنافس وهو من الأوراق الرابحة التى لن يبدأ بها ميتشو ولكنه سيستخدمه فى الوقت المناسب دائما.

<< يوسف أوباما.. ارتفع مستواه ويتميز بالجراءة والقدرة على التسجيل وهز الشباك.. يحتاج فقط للتركيز وعدم الاشتباك مع لاعبى الفريق المنافس حتى لا يخرج عن التركيز الذى يجعله بعيدا عن المستوى الذى ينتظره منه جمهور القلعة البيضاء.

<< محمد عبدالشافى يبدو أنه سيقدم موسما استثنائيا يقدم خلاله كل خبراته الكبيرة وامكاناته العالية خاصة أنه من اللاعبين الذين يلتزمون بتعليمات المدير الفنى وينفذها بحذافيرها، ما سيجعل ميتشو متمسكا بوجوده فى التشكيل الأساسى دائما.

[email protected]

 

Smiley face