رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

م. الآخر

حرب الفاشلين

<< ظهرت هذه الأيام ظاهرة غريبة جداً على الساحة المصرية وهى محاربة الناجحين بأى وسلة للتغطية على فشلهم، وأصبح الفاشل يسعى لمحاربة أى عمل ناجح حوله دون الاعتراف بفشله، وللأسف يستمر الفاشل فى عدائه وعدوانيته ليخفى عجزه من أجل مصلحته الشخصية وليس من أجل المصلحة العامة، والبعض يحارب الناجحين من أجل التغطية على فشله وخاصة حالة الهجوم التى يتعرض لها نجم مصر محمد صلاح من بعض أعداء النجاح واستغلال أى وسيلة للهجوم على اللاعب دون أى مبرر سوى التغطية على بعض الأخطاء والكوارث التى تحدث منهم، ويعتقد الفاشلون أن الهجوم على محمد صلاح سوف يجعل البعض لا ينتقدهم لفشلهم ولكن كشف حساب الفاشلين لن يكون الآن ولكن سيكون عقب انتهاء البطولة ليعرف الجميع من هم وراء حملة الهجوم على النجم العالمى محمد صلاح من أجل مصالحهم الخاصة بدلاً من الوقوف معه ومساندته ليستمر فى رفع اسم مصر عالياً، وخاصة أن اللاعب حالياً يتعرض لحرب أخرى من أعداء الوطن واضحة جداً ومنظمة للقضاء عليه ويعاونهم بعض الأقلام الحاقدة من خارج مصر، والغريب أن بعض هذه الحملات من أصدقاء ومسئولين مقربين للاعب..؟!

<< ساعات قليلة ويلتقى منتخب مصر مع نظيره جنوب أفريقيا غداً السبت فى إطار مباريات دور الـ16 ونأمل أن يصعد الفريق لمباريات دور الـ8 وأن يؤدى أداء فنياً يليق باسم مصر لأن المصريين عشاق للساحرة المستديرة ويهمهم الأداء بجانب الفوز، الفوز بدون أداء لا يعجب الجماهير المصرية بصفة عامة وأن يكون أداء اللاعبين خلال المباراة مختلفاً عن أداء مباريات الأدوار التمهيدية ويصحح اللاعبون أخطاءهم وكذلك الجهاز الفنى، مباراة الغد هى بداية الانطلاق للمنافسة الفعلية للبطولة لعودة اللقب من جديد، لأن فى حالة الصعود لدور الـ8 والأدوار التالية سوف يلتقى الفريق مع فرق قوية جداً وظهرت حتى الآن بصورة مميزة، ونأمل ألا يخيب الفريق آمال الجماهير!

Smiley face