رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شواكيش

الرئيس الإنسان والقمة الإفريقية

محمد زكي Sunday, 10 February 2019 20:20

 

 

< الإنسانية لا توصف بكلمة أو عبارة.. لكنها إحساس بالآخرين وحبهم والتعاطف معهم وتقدير ظروفهم ومساعدتهم.. فهى العطاء من أجل رسم البسمة على الوجوه.. وبث الأمل فى القلوب.. ذلك الأمل الذى يُبقينا على قيد الحياة.

< وعندما نتحدث عن شخصية «الرئيس الإنسان» فلن ننسى المواقف الإنسانية العديدة للرئيس عبدالفتاح السيسى الذى لا ينفصل دوماً عن متابعة هموم وآلام المصريين سواء فى الصحافة والإعلام ومنصات التواصل الاجتماعى.. وآخر تلك المواقف الإنسانية هو ما عبرت عنه مواطنة مصرية استغاثت بالرئيس لإنقاذ حياة ابنتها البالغة من العمر 18 عاماً بعدما أصيب بورم خبيث فى الحبل الشوكى واستلزم الأمر سرعة إجراء جراحة عاجلة.

< روت الأم «شيرين مُحب حليم» بعبارات ممزوجة بالحزن والأمل معاً تفاصيل استغاثتها للرئيس عبدالفتاح السيسى لعلاج ابنتها «جانو أسامة سعيد» عبر برنامج (مساء دى إم سى) مع الإعلامى أسامة كمال.. حيث قالت الأم إن استجابة الرئيس جاءت أسرع مما تخيل.

< ووجهت المواطنة رسالة إنسانية إلى الرئيس السيسى قبل ساعات من رئاسته الاتحاد الإفريقى قائلة: «الرئيس الإنسان استجاب فى وقت لم أتخيله.. والدنيا كلها نورت يا كبير العيلة.. كبير العائلة لما الدنيا تُظلم أمامى وأقف عاجزة أمام علاج فلذة كبدى ليقول لى: أنا فى ظهرك.. أنا معاكى.. وتشوفيها عايشة.. أنت سند وضهر.. أنت حماية ليا.. أنا كان ضهرى فى الهواء وأنت أعطتنى الأمل.. كنت عايشة بدون أمل.. فجأة لقيت رئيس الدولة فى ضهرى ويشعر بحالة ابنتى.. ويقول لى هتقف على رجلها بعد أن فقدت الأمل.

< واستطردت الأم فى رسالتها المؤثرة قائلة: مش عارفة لو قابلت الرئيس ممكن أعمل إيه.. وكل ما هشوف بنتى هقولك أنت خيرك عليا.. سواء قدر لها الحياة أو غير ذلك.. يكفى اهتمامك.. أحب الرئيس لأنه إنسان فى زمن فقدنا فيه لكثير من الإنسانية».

< رسالة هذه المواطنة المصرية وجهت إلى الرئيس «السيسى» بصفته كبير العائلة المصرية.. الذى لم يتأخر يوماً فى الاستجابة لأى استغاثة من مواطن مصرى بسيط يعيش على أرض مصر.. هذا مع تزامن دعوات المصريين للرئيس «السيسى» بعد تتويج مصر برئاسة الاتحاد الأفريقى أمس للمرة الأولى منذ نشأته عام 2002 فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.. ذلك لجهود مصر- الإفريقية الحثيثة لتعزيز التعاون المُشترك والعلاقات الاقتصادية والتنموية والتكنولوجية المثمرة وتنسيق الجهود المشتركة لمكافحة آفة الإرهاب والتطرف مع الدول الأعضاء المشاركة فى القمة الأفريقية.. وتحيا مصر.

 

‏Elzaky2020 @ gmail. Com