رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

همسة طائرة

شكراً أبناء مصر..والطيران المدنى

خطوة ذكية أن تستعيد مصر كامل علاقاتها بالسودان الشقيق فى هذا التوقيت.. وكلام الرئيس السيسي مع الكتاب والمثقفين السودانيين كله رسائل عن «مبادئ مصر وثوابت سياستها بأنها لاتتدخل فى مصير دول »ولا تتأمر على دول قريبة أو بعيدة...وإذا اتفقنا نلتزم.. فتلك رسائل صريحة وواضحة للعالم أجمع وتعلمنا «إن هذا الرجل كان وما زال وسيظل هو من أكرم الله به مصر فى الوقت المناسب بعد أن كانت قاب قوسين أو أدنى إن تضيع هويتها ويستنزف تاريخها وتضل بين الأمم بدلا من أن تتسيدها»..حتى وإن اشتكينا جميعا من لهيب الأسعار وجشع التجار..فستظل مصر وطنا يعيش بداخلنا أكثر مما نعيش على أرضه..وفقك الله سيادة الرئيس وثبت على طريق الحق خطاكم للحفاظ على الحبيبة مصر.

< الجولات المكوكية التى قام بها  وزير الطيران المدنى الفريق يونس المصرى للمطارات المصرية للاطمئنان على جاهزيتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام وحالة الرضاء من جانبه وشكره لجميع العاملين وثنائه على جهودهم ومطالبته لهم بمزيد من الجهد لرفعة شأن  القطاع أكبر دليل على الجهود التى تبذل داخل تلك المطارات من كافة الأجهزة والشركات القائمة على أمرها  «كالمصرية للمطارات» و«الملاحة الجوية»  كل ذلك تحت إشراف ومتابعة من المهندس محمد سعيد محروس رئيس القابضة للمطارات والملاحة الجوية «هذا  الرجل الذى لا يتكلم ولا يحب أن يتكلم كثيرا ولكنه يترك عمله يتحدث عنه» فشكرا له ولكل المخلصين أمثاله ممن يفنون من أجل مصر ويكفى الرجل حب ودعوات العاملين له..وشكرا الفريق يونس المصرى على ثقتك فى الرجل فهو أهل لها كما أنك أهل لحماية سماء هذا الوطن قائدا للقوات الجوية كنت أو  وزيرا لطيرانها المدنى.

< الشكر موصول لطيراننا المدنى وقواتنا المسلحة على الدور البارز والجليل  والذى بذل لإنقاذ أرواح ٦ من طاقم طائرة  شحن البضائع الأوكرانية والتى هبطت اضطراريا على بعد ٤٨ ميلا من مطار العلمين  وهى طائرة شحن  من طراز  أنتينوف ٢٦ رحلة رقم 4 955 Kuy

نتيجة عطل فنى بالقرب من مطار العلمين وذلك خلال رحلتها  من كييف بأوكرانيا الى مدينة الخرطوم بالسودان والمخطط لها الهبوط بمطار العلمين للتزود بالوقود،  حيث اختفت من على شاشات الرادار وفور اختفائها قام برج المراقبة بمطار العلمين بإبلاغ مركز البحث والإنقاذ للقوات المسلحة المصرية بإحداثيات موقع الطائرة والذى قام بدوره فى الحال وتحديد موقع هبوط الطائرة والذى يبعد ٤٨ ميلا عن مطار العلمين، ولَم ينتج عن الهبوط الاضطراري وقوع اى إصابات بطاقم الطائرة...فحقا عظيمة يا مصر بجنودك حماة أرضك وسمائك.عاش جيش مصر..وعاش أبناؤها.

< محاولة الزج باسم مصر للطيران بين الوقت والآخر فى بعض المواقع أو نسب أى شىء لها أكبر دليل أن الشركة الوطنية قامة وقيمة لا تقل عن اسم الوطن الذى تحمله فى ثنايا اسمها والعلم الذى يزيل طائراتها محلقا فى سماء العالم معلنا..تحيا مصر.  تحيا مصر..أقول هذا القول بعد استحضار إعلان توظيف قديم للشركة  عن طلب مضيفين ومضيفات ووضعه على أحد المواقع دون استئذان أولى الأمر بالشركة مما أحدث لغطا عند البعض..ولكن الطيار أحمد عادل رئيس القابضة لمصر للطيران كان من الذكاء والكياسة المشهود له بها، وقام بالنفى السريع على صفحة الشركة دون أن يشعر أحد أن هناك من يستغل مثل هذه المواقف ونحن على أعتاب موسم الحج ذروة مواسم الشركة وإعلان ثمرة نجاحها الدائم كناقل وطنى للحبيبة مصر.

< الشائعات التى تنطلق الآن فى الأسواق المصرية عن وجود بيض بلاستيك وأسماك بلاستيك وغيرها هى محاولة خبيثة لإفساد العلاقة بين مصر والصين التى تغزو بضائعها مصر منذ ما يقرب من ربع قرن ولم نسمع عن ذلك إلا الآن وهو دليل أن  علاقة مصر بتلك الدول تزعج أعداءها.

< سلسلة الانفجارات والحرائق التى حدثت خلال الأسبوعين الماضيين  هل من الممكن أن تكون طبيعية؟ خاصة ونحن على مقربة من يوم ٢٦ يوليو موعد تفويض الشعب المصري للقائد السيسى لمحاربة الإرهاب..أعتقد أن الخلايا النائمة داخل الكثير من المواقع  تلعب دورا خطيرا لا بد من الانتباه له ومحاصرته والقضاء عليه.

همسة طائرة..تحية لكل المخلصين على أرض الوطن الذين يفنون من أجل بقائنا وسلامنا وأمننا..تحية لأرواح الشهداء التى ذهبت من أجل مصر...فشكرا لكل مخلص من أبناء مصر والطيران المدنى.