رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أنوار الحقيقة

ترشيح الرئيس السيسى لمدة رئاسة ثانية

يتوقف تقدم أية دولة على مضاعفة الانتاج الزراعى والصناعى مع النمو الكبير للمنتجات المعدنية ومنتجات الطاقة كالبترول والغاز الطبيعى والطاقة الشمسية وعلى توسع نطاق خدمات المرافق العامة والبنية الأساسية مثل خدمات المرافق العامة من الطرق والكبارى والانفاق ومحطات المياه والصرف الصحى والطرق والكبارى والنقل والخدمات الصحية والتعليمية وخدمات السياحية.

وقد تبين أنه خلال فترة رئاسة الرئيس السيسى تحقق العديد من المشروعات والخدمات العامة التى حققت تنمية عظيمة مستدامة للشعب المصرى ومن أبرزها إنشاء ثلاثة عشر ألف «13000» مشروع إنتاجى وزراعة مليون ونصف المليون فدان بالإضافة إلى مائتى ألف فدان أخرى مع مائة وخمسين ألف صوبة زراعية كما تم إنشاء «4000» أربعة آلاف مصنع مع عدد عظيم من المنتجات المعدنية مثل الغاز الطبيعى من حقل ظهر وغيره كما تضاعف عدد السياح القادمين إلى مصر وخاصة من الصين والهند وذلك بنسبة وصلت إلى 55٪ زيادة عن العام السابق مع ملاحظة ان السياحة كانت تورد 13 مليار دولار لمصر وذلك بالإضافة إلى العديد من المنشآت الصحية من مستشفيات ومراكز علاج وخدمات صحية أبرزها علاج مليون ونصف مليون مصرى من فيروس سى وكذلك زيادة ومضاعفة المنشآت التعليمية من مدارس ومراكز تدريب.. الخ.

وكل هذه الانجازات تؤكد نجاح الرئيس السيسى فى أداء واجباته فى التنمية الشاملة للدولة ومضاعفة الانتاج وكذلك الخدمات الأساسية العامة فى كل المجالات وبصفة خاصة فى الصعيد وفى سيناء ومنطقة قناة السويس.. الخ.

وقد بدأ الترشح لمنصب الرئيس منذ عدة أيام فى مصر ولم يتقدم أحد حتى الآن سوى الرئيس السيسى للترشح للرئاسة ومن ثم فإننى أعتقد أنه لن يتقدم لمنافسته سوى مرشح واحد واثنين ولن يحصل أى منهم إلا على عدة مئات قليلة من اصوات الناخبين بينما اتوقع ان يحصل الرئيس السيسى على أغلبية ساحقة لا تقل عن أربعين مليون صوت ولذلك فإننى أؤيد بكل قوة انتخاب الرئيس السيسى لمدة رئاسة ثانية لكى يكمل تنفيذ خطته ومشروعاته التنموية الرئاسية بنجاح لكى يتحقق لمصر وللشعب المصرى التقدم العظيم فى مدة قصيرة.

وإنما لا بد أن يهتم الرئيس السيسى ببذل جهد أكبر للقضاء على الإرهاب فى سيناء وغيرها قضاء مبرما باستخدام القوة الغاشمة كما قال صراحة بذلك منذ أيام ولكى تتم السيطرة والانجاز التنموى العظيم على الاقتصاد المصرى فى مجالات الانتاج والاستهلاك والتوزيع وخدمات المرافق العامة ولذلك فإننى أدعو كل المصريين الوطنيين إلى انتخاب الرئيس السيسى لفترة رئاسة ثانية وستكون حتماً فترة تنمية وتقدم شامل لمصر وللمصريين.. والله الموفق والمستعان.

رئيس مجلس الدولة الأسبق