رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رأى حر

 

فى عالم الرياضة توجد مواجهات مباشرة بين المؤيدين والمعارضين... وتدور معارك طاحنة لتكسير العظام.. منها ما هو مشروع.. وآخر لا أخلاقى وهو ما يسمى «الاغتيال المعنوى» الذى يتمثل فى تعمد الإضرار بشخصيات المستهدفين والتشكيك فى مصداقيتهم... هذا الاغتيال المعنوى له صور متعددة منها قذف الناس بالباطل والتدليس وبث أخبار مفبركة لشحن الأعضاء ضدهم، ويتم الإعداد لهذا الاغتيال المعنوى فى مطابخ معدة لذلك من خلال الإعلام أو مواقع التواصل الاجتماعى.

رد هذا الاغتيال المعنوى سهل وممارسته بشكل عكسى أسهل.. وفى النهاية كلنا خاسرون وسندفع الثمن باهظاً، فالنادى الأهلى ليس مركز شباب (مع احترامى وتقديرى لجميع مراكز الشباب) لكى يتم تدميره واغتصاب مبادئه على أيدى البعض من المتآمرين... إنه أكبر من أصحاب قميص عثمان وأكبر من شيعة على... أكبر ممن تتم الاستعانة بهم لتنفيذ أغراض شيطانية دنيئة.

< كان لا بد من هذه المقدمة للتعقيب على استمرار المؤسسة الصحفية العملاقة فى مصر من استمرارها فى تداول أخبار مغلوطة بقصد الإساءة لمجلس محمود طاهر بعيداً عن أبسط قواعد المهنية والمصداقية.

فقد تم نشر مانشيت بعنوان كبير (ضياع اللقب الأفريقى يفتح ملف أحزان القلعة الحمراء)، (فريق الكرة كلف الأهلى 600 مليون جنيه دون ناتج فعلى وخسر 9.5 مليون دولار لعدم التأهل لمونديال العالم فى 3 سنوات).

أولاً: الأهلى لا يوجد له ملف أحزان حتى يتم فتحه، بل هو مصدر سعادة لمحبيه وللشعب المصرى بأكمله وخسارة بطولة وغيابها لمدة أربعة أعوام أمر وارد فى أعتى الأندية العالمية، فالأهلى شارك فى هذه البطولات الأفريقية منذ سنة 1976 أى منذ 41 عاماً، فإذا كان الأهلى سيحصل على بطولة كل سنتين أو ثلاث فهذا يعنى أن الأهلى فى حقيبته الآن ما يزيد على عشرين بطولة على الأقل، وهو أمر خيالى لا يحدث حتى لو شارك بدلاً منه برشلونة أو ريال مدريد.

ثانياً: ادعى الكاتب الهمام أن الأهلى طوال الفترة السابقة لم يحقق بطولة واحدة لها عائد مادى، وأنه يفوز بالمسابقات المحلية فقط.

< الأهلى فاز بالكونفيدرالية وحقق بطولة الدورى مرتين والكأس مرة والسوبر المصرى مرتين متتاليتين.

< الأهلى حقق 3 بطولات قارية فى العام السابق (يد– سلة –طائرة) وهو ما لم يحدث فى أى نادٍ فى العالم.

< إذا كانت المسابقات المحلية التى يفوز بها الأهلى ليست ذات أى أهمية فى القيمة التسويقية فبلاها هذه المسابقات.

< توقع الرجل المنصف (من خلال قراءته للطالع وضرب الودع) أن القيمة التسويقية ستنخفض رغم أن بطل الدورى والكأس له نصيب الأسد فى هذه القيمة.

ثالثاً: فريق الكرة كلف الأهلى 600 مليون فى 3 مواسم دون ناتج فعلى.. ورغم أن هذا الكلام هراء لا يستحق التعقيب أو التعليق لكنى أريد توضيح بعض الحقائق لأعضاء الجمعية العمومية.

< الأهلى حقق فائضاً فى ميزانية الكرة هذا العام 31 مليون جنيه.

< الأهلى باع إيفونا ورمضان صبحى وتريزيجيه وأحمد حجازى بمبالغ تعدت 180 مليون جنيه ليتعاقد مع لاعبين على مستوى عالٍ جداً، ويحقق فائضاً لم يحدث فى تاريخ ميزانية النادى من قبل.

< الأهلى فى قائمة ضمت حسن حمدى - الخطيب - خالد مرتجى - خالد الدرندلى – رانيا علوانى – ومعهم العامرى فاروق مستقلاً تعاقد مع العديد من اللاعبين لم يستفد النادى منهم سوى من 17 لاعباً فقط (محمد أبوتريكة – محمد بركات – عصام الحضرى -عماد النحاس – محمد شوقى – حسن مصطفى – المرحوم محمد عبدالوهاب – إسلام الشاطر – أحمد صديق – فلافيو – جيلبرتو – أنيس بوجلبان – المعتز بالله إينو – شريف إكرامى – شريف عبدالفضيل).

< شريف إكرامى كان لاعباً حراً فى أغسطس 2010 ورفضت لجنة الكرة التعاقد معه فانضم للجونة وبعد 3 أشهر فقط من انضمامه للجونة تم التعاقد معه بمبلغ 5 ملايين جنيه.

< شريف عبدالفضيل تم التعاقد معه بمبلغ 7 ملايين جنيه وإعارة أحمد صديق للإسماعيلى ولم يستفد النادى الأهلى منه كثيراً.

< كما تم التعاقد مع كل من التالى أسماؤهم دون فائدة.

< محمد خلف (مليون و300 ألف جنيه).

< وائل شفيق (اشتراه نادى سموحة من نبروه بمبلغ 150 ألف جنيه ليشتريه الأهلى بعدها بأسبوع فقط بمبلغ مليون ونصف المليون ولم يشارك ولو لدقيقة واحدة).

< عطية البلقاسى (2 مليون جنيه وإعارة 2 لاعبين للأوليمبى السكندرى).

< محمد فضل: 3.5 مليون جنيه.

< محمود أبوالسعود: 4 ملايين جنيه.

< حسين على تم شراؤه من بتروجت بأربعة ملايين جنيه، ولم يشارك سوى فى 105 دقائق، وتم الاستغناء عنه للجونة بمبلغ 2 مليون جنيه.

< بالإضافة إلى العديد من اللاعبين (أحمد رضوان – محمود شيكو – أحمد أبومسلم – أحمد جلال – أحمد الملا – أحمد حسن استاكوزا – أحمد صديق – أحمد عادل – محمد صديق – طارق السعيد – محمد عبدالله – أحمد سمير فرج – عبدالحميد حسن – عبدالحميد شبانة– أحمد على – رامى عادل – محمود سمير – عمرو سماكة – المعتز بالله إينو – جمال حمزة – نادر السيد – أحمد فتحى – أحمد حسن كامل – سعد سمير – علاء شعبان – هانى العجيزى – دروجبا - حسين ياسر المحمدى – سامى قمصان – مسعد عوض - طارق سعد – علاء شعبان – أحمد عطوة).

< أما قائمة اللاعبون الأجانب فشملت كلاً من:

< أكوتى منساه: 600 ألف دولار.

< محمد غدار: 600 ألف دولار ولم يلعب سوى 94 دقيقة.

< أمير سعيود: 100 ألف دولار.

< فرانسيس: 600 ألف دولار.

< أباى النيجيرى: مليون دولار وكان وكيله «روى» نجل جوزيه ورحل قبل أن يلمس نجيلة الملعب وتم دفع غرامة 300 ألف دولار بعد شكوى اللاعب للفيفا.

< فابيو جونيور: وافق نادى نافال البرتغالى على التعاقد معه بمبلغ 600 ألف يورو ومبلغ 750 ألف يورو للاعب فى 3 سنوات (بإجمالى مليون و350 ألف يورو) لنفاجأ بالتعاقد مع اللاعب بمبلغ مليون و800 ألف يورو).

هذا بالإضافة إلى اللاعبين إيفيلينو – صانداى – جلبرسون بنيو – مايكل ميكى – روبرت أكوارى – كاستلو – رمزى صالح – ليوناردو.

فالأهلى خلال مجلس حسن حمدى ومحمود الخطيب:

1 - ورد فى ميزانيته سنة 2010 تحت بند استهلاك أصول أخرى بالإيضاحات المتممة للميزانية 2/6 أن مبلغ الخسارة فى الميزانية يمثل نصيب العام من تكلفة شراء لاعبين دون أن يوضح من هم هؤلاء اللاعبون وكم تبلغ تكلفة شراء خدماتهم..

فقد تم الاستغناء عن بعض اللاعبين دون مقابل أو بمقابل مادى هزيل جداً وهو ما يمثل إهداراً للمال العام.

2 - ورد أيضاً فى ميزانيات حسن حمدى والخطيب تحت بند مصروفات تعدت 10 ملايين جنيه بأنها تمثل مبالغ مستحقة للنادى طرف الغير وهناك شكوك فى إمكانية تحصيلها، بالإضافة لمبالغ تعدت مليون جنيه قيمة ديون معدومة فشلت الإدارة فى تحصيلها من الغير.

3 - بلغت قيمة الإعانة الإنشائية فى عدة سنوات 400 مليون جنيه تم تحصيلها ولم توضح الإيضاحات المتممة للميزانية أوجه إنفاق هذه الإعانة؛ حيث إن قيمة المشروعات التى تم تنفيذها تقل عن 30 مليون جنيه فهل تم إنفاق باقى المبلغ فى مجالات أخرى حيث لا يجوز أن تنفق إلا فى المجال المخصص.

4 - لجنة الكرة فى عهد مجلس حسن حمدى والخطيب كانت تضم: (حسن حمدى – الخطيب – المرحوم طارق سليم – عدلى القيعى) خسر العديد من البطولات الأفريقية منها مباراة النجم الساحلى التى انهزم فيها نادينا الكبير 1/3 فى استاد القاهرة بعد التعادل فى تونس دون أهداف. وعند سؤال حسن حمدى عن أسباب الخسارة أجاب بالحرف الواحد «إن لجنة الكرة لا تتدخل فى الأعمال الفنية لأنها من صميم اختصاص المدير الفنى الذى يقدم تقريراً منفرداً بإعداد ومواصفات اللاعبين المطلوب التعاقد معهم ويتم عرض هذا التقرير على لجنة الكرة والتى تقوم بدورها بعرضه على مجلس الإدارة لاتخاذ اللازم».

< أحمد شوبير ابن من أبناء الأهلى؟؟ شارك وساهم فى العديد من بطولاته وتفوق على نفسه فى مجال الإعلام... هزنى وأحزننى مقال له بعنوان (حتى لا يخسر الأهلى كل شىء)، (الخسائر المتتالية للأهلى تقلل من هيبة الأهلى وقوته)

وللرد على مقال نجمنا الكبير:

1 - فقدان الأهلى بطولة دورى رابطة الأبطال لا تعنى أن الأهلى خسر كل شىء.

2 - ما خسائر الأهلى المتتالية يا كابتن أحمد التى ستخسر الأهلى قوته وهيبته (بطولة الدورى مرتين – كأس مصر – وسوبر مصرى مرتين – وكونفيدرالية)..

3 - ألم يخسر نادينا العظيم إبان مجلس حسن حمدى والخطيب الدورى مرتين متتاليتين فى أوائل القرن الحالى، وتعثر بصورة مخيفة وخسرنا من ديناموز هرارى 4/صفر والإسماعيلى 4/صفر ليتم التعاقد بعدها مع جيل العمالقة أبوتريكة وبركات، فهل هذا التعثر قلل من هيبة الأهلى وقوته.

4 - رأى المهندس مصطفى مراد فهمى فى شريف إكرامى لا يعنى خسارة أى مبدأ لأنها ديمقراطية الحوار فى الرأى والرأى الآخر وأنا أوجه سؤالاً لشخصكم الكريم وأنت من أكبر نجوم حراس المرمى فى الأهلى: هل أنت راضٍ عن مستوى شريف إكرامى؟

5 - المجلس الحالى لم يعول على نتيجة مباراة الوداد فى المسألة الانتخابية فتقييم أداء أى مجلس إدارة لا يرتبط بتوفيق أو إخفاق لاعب فى إحراز هدف فى مباراة.

6 - تغريم الأهلى 134 مليون جنيه واعتبارها أقصى غرامة فى تاريخ الأهلى: -

< هذه الغرامة هى حكم قضائى لمخالفة إدارية سيتم الطعن عليه والمتسبب فيها مجلس حسن حمدى والخطيب..

< وهل هذا الحكم الذى لم يحدث فى تاريخ الأهلى يقارن بحدث القبض على حسن حمدى، رئيس الأهلى وخروجه بكفالة 2 مليون جنيه من الكسب غير المشروع و100 ألف جنيه من نيابة الأموال العامة؟ (إنها قضية تمس الذمة المالية لرئيس أكبر نادٍ فى مصر والشرق الأوسط).

7 - حكم محكمة القضاء الإدارى برفض دعوى بطلان اللائحة الاسترشادية طرفها بعض أعضاء الجمعية العمومية الذين شعروا بالإهانة، وعدم احترام رأيهم بالموافقة على لائحتهم الخاصة.

كابتن شوبير إنجازات محمود طاهر يفخر بها كل أهلاوى... مجلس يحافظ على مصلحة وهيبة النادى... ونصيحة لك من أخ أكبر يقدرك كثيراً: لا تفقد جزءاً من محبيك الذين يكنون لك المحبة الصادقة كابن بار من أبناء نادى العظماء.

السادة أعضاء الجمعية العمومية تمسكنا بمحمود طاهر وقائمته هو للحفاظ على استمرار المسيرة الرائعة التى ستنعكس على أوجه العمل المختلفة بنادى العظماء رياضياً واجتماعياً وإدارياً.

(وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِم مَّا تَرَكَ عَلَيْهَا مِن دَابَّةٍ وَلكِن يُؤَخِّرُهُمْ إلى أَجَلٍ مُّسَمًّى....) صدق الله العظيم