رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صكوك

الزلزال السعودي وتوابعه!

خالد حسن Friday, 10 November 2017 19:03

يبدو أن توابع الزلزال السياسي الذي شهدته المملكة العربية السعودية عقب توقيف وتجميد حسابات نحو 11 أميرًا بالعائلة المالكة و4 وزراء سابقين على ذمة التحقيقات في قضايا فساد، له تأثير مباشر على الاستثمار في مصر خاصة أن القائمة ضمت الأمير وليد بن طلال والشيخ صالح كامل وهما يمتلكان استثمارات كبيرة في السوق المصرية.

 ويمتلك الوليد استثمارات فى مصر تضم 40 فندقًا ومنتجعًا قائمًا، إلى جانب 18 تحت التطوير، هذا في قطاع السياحة فقط. ولم يتضح بعد الموقف من المشروعات التي أعلن عنها الوليد في أوقات سابقة وآخرها المشروع الذي أعلن عنه في أغسطس الماضي، خلال لقائه على يخته بمدينة شرم الشيخ مع وزيرة الاستثمار سحر نصر، وبحضور رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، والتوسع في منتجع فور سيزونز شرم الشيخ، وإنشاء فندقين جديدين بالعلمين ومدينتي، حيث يتجاوز حجم هذه الاستثمارات نحو 800 مليون دولار بالاشتراك مع مجموعة طلعت مصطفى.

ووفقًا لبيان الأمير السعودي في أغسطس الماضي، يستثمر الوليد فى القطاع المصرفي «سيتى جروب»، وفي القطاع الإعلامي «روتانا» الإعلامية، وفى الطيران عبر «طيران ناس». ورغم ما أعلنته شركة المملكة القابضة السعودية عقب هذا الزلزال إنها «مستمرة في نشاطها التجاري فما زال هناك تخوف على تلك الاستثمارات في مصر خاصة عقب تأثر أسهمها في البورصة .. لك الله يا مصر.. والآن لا بديل سوى تحريك الساعد والاعتماد على النفس.. اللي ياكل ببلاش ما يشبعش.. وابن الحاكم يتيم.. ورحم الله الإمام الشافعي القائل: ما حكَّ جلدكَ مثلُ ظفركَ, فَتَوَلَّ أنْتَ جَميعَ أمركْ..

صك.. صك..

أتمنى من الزملاء الصحفيين والإعلاميين تناول هذا الزلزال السعودي بحكمة وتحليل موضوعي مع عدم الانحياز.. بل والأفضل ترك الموضوع دون تحليلات عبقرية معتادة حتى لا ندخل في نفق الشئون الداخلية في دولة صديقة مثلما لا نحب أن يتدخل غيرنا في شئون دولتنا.