رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

م ... الآخر

مبروك

مبروك لجميع قيادات البنوك وأعضاء مجلس الإدارات غير التنفيذيين، نتمنى لهم ثلاث سنوات بدون أزمات اقتصادية، ولا توترات داخلية أو خارجية، ونجاح وتوفيق فى المرحلة القادمة، فمصر الأمس غير مصر الغد، وهناك تحرك ونمو اقتصادى، وعجلة اصلاح بدأت تجنى ثمار، ومؤسسات دولية تشييد ببرنامج الحكومة الاقتصادى. والعبرة فى تقييم القيادات الحالية بالنتائج، والقدرة على دفع البنوك نحو تحقيق تقدم على كافة المستويات والأنشطة الاقتصادية.

فمصر اليوم والمستقبل فى حاجة إلى قيادات مصرفية على قدر كبير ووعى بالمسئولية الملقاة على عاتقهم، وتحتاج إلى جهود كل مخلص من أجل ضخ التمويل فى شرايين الاقتصاد المصرى، وفى حاجه إلى عقول تساعد أصحاب المدخرات على استثمار أموالهم بعائد يزيد على معدلات التضخم التى تجاوزت 30%، خاصة أن هناك تآكل فى مدخراتهم، مما يتطلب البحث عن مصادر استثمارية، وأن تتحول البنوك لتكون بيئة لحضانات وخلق مشروعات جديدة أمام الشباب، بما لديها من خبرات، وإمكانيات يمكن أن تربط بين احتياجات الدولة والمشروعات التى يمكن أن تحقق عائد.

ونحن أمام خليط من القيادات، ما بين قيادات شابة تبحث عن تحقيق الذات، وقيادات تجاوزت الخمسين والستين تبحث عن المحافظة على ما وصلت إليه، والعمل أكثر من أجل المحافظة على المعدلات التى وصلت إليه. وكان العنصر النسائى حاضر بقوة فى أكبر بنكين الأهلى ومصر، من خلال تعيين نائبتين جديدتين هما داليا الباز رئيس مجموعة مخاطر التشغيل بالبنك الأهلى المصرى، وسهر الدماطى عضو مجلس إدارة بنك الإمارات دبى الوطنى، والتى لها خبرة طويلة فى كثير من المواقع منها صندوق النقد الدولى، والبنك الدولى، والبنك التجارى الدولى والصندوق الاجتماعى للتنمية، والبنك العربى الأفريقى الدولى وغيرها من المواقع المتميزة. وهذا ما يذكرنا بالملف الذى نشرته الوفد منذ بداية العام الحالى حول التمكين الاقتصادى للمرأة.

وبعيداً عما يدور فى الكواليس، والقيل والقال، فكما يقولون العبرة أمام القيادات الحالية سواء التى تم التجديد لها، أو التى تم تعيينهم بالنتائج.

وألف مبروك.

[email protected]