رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إشراقات:

قطر.. والتعويضات الواجبة!!

قرأنا جميعًا الشروط العشرة..  التى فرضتها مصر والسعودية والإمارات والبحرين.. على النظام القطرى..  وامهلته عشرة أيام للاستجابة لها..  لرفع المقاطعة المفروضة على قطر..  لمعاقبة نظامها الشيطانى..  والذى قام بدور تخريبى هدام..  أسهم فى تمزق وتفتت العالم العربى..  بأموالها الذى ترسله لدعم وتمويل الإرهاب والارهابيين..  فى كل ارجاء العالم العربى..  أو باعلامها الساقط والمتمثل فى قناة الجزيرة..  بما تقدمه من دعم إعلامى للارهاب والارهابيين..  وآخرهم عصابة الإخوان الارهابية..  والذى وفروا لها غطاء اعلاميا رهيبا..  حتى اصبحت الجزيرة لسان هذه الجماعة الارهابية..  والمعبر الأكبر عن خططها فى ترويع الآمنين.. وقتل الأبرياء من أولادنا فى الجيش والشرطة!!

وفى رأيى أن المطالب العشرة.. التى قررتها الدول الأربع لفك الحصار حول قطر.. هى مطالب عادلة.. فلابد أن يقف النظام القطرى عند حده.. حتى لا يتحول إلى خنجر.. فى خاصرة الأمة العربية!!

كل ذلك عادل ومقبول.. لكن الشرط الأهم فى رأيى بين الشروط العشرة.. هو شرط التعويضات!!

وهو شرط وضعته الدول العربية الأربع.. ومن خلاله تلتزم الحكومة القطرية.. بدفع تعويضات للدول العربية.. التى اضيرت من الدعم القطرى للإرهاب!

وﻻ أخفى عليكم سرًا.. اننى أعتقد ان هذا الشرط مصرى خالص.. لأن مصر هى الدولة العربية الأولى التى عانت.. ومازالت تعانى من ويلات الدعم القطرى للإرهاب والإرهابيين..

ثمن فادح دفعناه من دماء الأبرياء من اولادنا فى الجيش والشرطة.. وحتى المدنيين، فالرصاص والقنابل الممولة من قطر.. لم تفرق بين مصرى وآخر.. أصابت الجوامع.. كما أصابت الكنائس.. لم تفرق بين أحد!!

ومن هنا فان بند التعويضات..  هو فى رأيى الأهم بين الشروط العشرة.. صحيح ان أموال الدنيا كلها لا تعوض نقطة دم واحدة من شهيد من شهدائنا الأبرار.. لكن تعويض أهاليهم.. وجبر خاطر اسرهم..  واجب على الجميع.

كما ان هذه التعويضات المالية - والتى اتمنى ان تكون كبيرة - هى أيضًا بمثابة عقوبة على هذا النظام الشيطانى.

ولعلنا نتذكر مليارات الدولارات.. التى دفعها نظام القذافى صاغرًا.. كتعويضات عن حادثة طائرة لوكيربى.. والتى ثبت ضلوع نظام القذافى فيها.. واعترف بمسؤليته عنها.. فكانت العقوبات المالية التى تقصم الوسط!!