رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمد صلاح سلطان "زمانه"

دخل محمد صلاح سلطان نجل القيادي الإخواني صلاح سلطان التاريخ من أوسع أبوابه...
 

فقد ضرب سلطان الرقم القياسي المسجل في موسوعة "جينس" للأرقام القياسية في فترة الإضراب عن الطعام، فقد ظلّ سلطان مضرباً عن الطعام لمدة 450 يوماً دون أن يموت.. ألا تكبرون؟.

وضرب سلطان الرقم القياسي في عدد الجلسات التي حضرها مندوب أجنبي، حيث كان مندوب السفارة الأمريكية أكثر حرصاً من القاضي نفسه على حضور جلسات المحاكمة.. ألا تكبرون؟.
 

وضرب سلطان رقماً قياسياً جديداً في عدد الخطابات التي أرسلها إلى إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، كي يتدخل لإنقاذه من السجن، لكونه مواطن أمريكي من الطراز الأول، ويؤمن بالقيم والمبادئ الأمريكية للآباء المؤسسين للولايات المتحدة وعلى رأسهم "بابا جورج واشنطن".. ألا تكبرون؟.

ودخل سلطان موسوعة الغرائب والعجائب.. وذلك بعد أن "سجد لله شكراً" على الأراضي الأمريكية "الطاهرة" فرحاً بوصوله إلى وطنه الأم "ماما أمريكا".. ألا تكبرون؟.
 

ودخل سلطان أيضاً موسوعة كبار الشخصيات في التاريخ.. فقد شبهه الإخوان بالرسول صلى الله عليه وسلم الذي أُجبر على الخروج من مكة على يد كفار قريش، كما أن بعضهم شبّهه بسيدنا عمار بن ياسر لأنه استغاث بأمريكا، في الوقت الذي تلفظ به الصحابي الجليل بكلمة الكفر نتيجة التعذيب... ألا تكبرون؟.

 

ولن تتوقف غرائب وعجائب محمد صلاح سطان عند هذا الحد.. فسوف يُضطر نجل القيادي الإخواني للحصول على "فيزا" مثل بقية "إخوانه" من أبناء "العم سام" إذا أراد أن يزور مصر مرة أخرى...
 

محمد صلاح سلطان.. طير انت..