رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طالب فى قنا يبتكر «كمين إلكترونى» لصد الهجمات الإرهابية ضد قوات الأمن

منوعات

الأربعاء, 10 يوليو 2019 20:36
طالب فى قنا يبتكر «كمين إلكترونى»  لصد الهجمات الإرهابية ضد قوات الأمنمصطفى يخترع «كمين إلكترونى» يعتمد فى تصنيعه على أنظمة التحديث العسكرية
كتبت - نشوة الشربينى:

مصطفى سيد مرعى أحمد، يبلغ من العمر 20 عامًا، وهو طالب بكلية الهندسة جامعة جنوب الوادى بقنا، ويقيم بقرية خزام التابعة لمركز قوص، فكرة مشروعه هى «الكمين الإلكترونى»، وهدفه حماية المنشآت العامة، والحفاظ على أرواح أبناء الوطن.

قال مصطفى مرعى: مشروعى عبارة عن كمين أمنى محصن ومجهز بأجهزة ودوائر إلكترونية ومعدات ميكانيكية، وسريع فى التعامل مع الأهداف المعادية المتحركة أو الثابتة دون تدخل العناصر البشرية، ويساعد على زيادة تأمين وحماية المنشآت ومحاصرة العناصر الإرهابية.

موضحًا أنه بدأ بالفعل منذ ثلاثة أعوام فى تنفيذ ابتكاره، من

أجل مواجهة الهجوم الإرهابى بأقصى سرعة دون تدخل العناصر الأمنية فى الاشتباك مع العناصر المعادية.

وأشار إلى أن تصميم الكمين الإلكترونى، يتكون من غرفة تحكم مسئولة عن تشغيل جميع أجزاء الكمين الإلكترونى، والحواجز الميكانيكية ضد التصادم التى تعمل على مقاومة أى سيارات معادية أثناء دخولها إلى نقطة التفتيش أو الكمين، وبوابات إغلاق إلكترونية مسلحة وشوك إلكترونى مسنن مسئول عن السيطرة على عجلات السيارات المعادية أثناء دخولها إلى الكمين بسرعة

غير قانونية، والأبراج الآلية المسلحة المسئولة عن تحديد العناصر الإرهابية أثناء الهجوم أو إطلاق النار على الكمين من على بعد، لافتًا إلى تشغيل جميع أجزاء الكمين من خلال غرفة التحكم الإلكترونية للتعامل مع الأهداف المعادية بقيادة الضابط الفنى المتخصص.

واستطرد: «قمت بتصميم نظام كمين محصن لا يستطيع أحد اختراقه أو استهداف أحد من أفراده، لأن الكمين الإلكترونى يشمل التحقق من هوية الأشخاص والتفتيش والدفاع وصد الهجوم بشكل منظم وآلى بدون أن يظهر أى فرد أمن أمام المارة - كل ذلك بفضل التكنولوجيا المتطورة».

مؤكدًا أن هذا الكمين يحمى المنشآت الحكومية أيضًا ضد أى عمل إرهابى، ولن يتم استخدام عناصر بشرية فيه، لضمان عدم تعرضها لأى محاولة لاستهدافه.