رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شركات «العقار» تحصد ثمار الإصلاح الاقتصادى

اقتصاد

الأربعاء, 07 نوفمبر 2018 21:29
شركات «العقار» تحصد ثمار الإصلاح الاقتصادى

اشراف: الامير يسري وياسمين السعيد

 

خزائن المطورين العقاريين استقبلت استثمارات بعملات صعبة معتبرة من الأسواق الخارجية

الشركات تخطط لمشاركة أوسع فى المعارض لبناء سمعة جيدة وفتح أسواق جديدة

 

بدأت الشركات العقارية تحصد عملياً نتائج ثمار برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى بدأت الحكومة المصرية تنفيذه قبل سنتين من الآن، حيث بدأت هذه الشركات تتلقى استثمارات معتبرة من الأسواق الخارجية للتملك أو الاستثمار فى المشاريع العقارية المطروحة من قبل المطورين العقاريين.

ومع تراجع قيمة الجنيه المصرى بعد قرار التعويم الذى تم اتخاذه قبل سنتين بدأت استثمارات كبيرة تتحرك للاستفادة من السوق العقارى المصرى «المغرية» على أساس أن وقت الاستثمار بالعقار المصرى قد حان بالفعل ولا يمكن تأخيره، فالأسعار رخيصة جداً وتقلص قيمة الجنيه رفع حصيلة العملات الأجنبية إلى الضعف.

ورغم ارتفاع العوائد البنكية لمستويات مغرية إلا أن الاستثمار العقارى يبقى دائماً هو الأكثر جاذبية سواء للعميل الأجنبى والخليجى أو المصرى الذى يعمل بالخارج خصوصاً أن الأمر يتعلق بفحص استثمار واعدة لمنتجات عقارية تتمتع بمواصفات بناء تحاكى النظم الأوروبية وبأسعار متميزة للغاية.

ووفقاً لمسئولين فى شركات التطوير العقارى فإن المشاركة فى المعارض الخارجية أصبحت أولوية استثمارية وتسويقية فى الفترة المقبلة نظراً للنتائج الإيجابية التى تحققها مثل هذه المشاركة سواء من حيث خلق سمعة طيبة أو من حيث اعتبارها منصات تسويق ضخمة.

وكشفت شركات عقارية عن تحقيقها لمستويات بيع عالية للغاية فى المعارض الخارجية خلال الموسم الحالى فى المعارض الخارجية أو المحلية وهو ما كان محل رضا كثير من الشركات العقارية عن الموسم التسويقى الحالى باعتباره الأفضل سواء من حيث البيع أم من حيث استقطاب عملاء مستقبلين لمشاريع هذه الشركة أو تلك.

وبدأت شركات عقارية التخطيط مبكراً فى رصد المعارض العقارية الخارجية التى سيتم عقدها فى دول الخليج خلال العام المقبل لترتيب كل ما يرتبط بتحقيق مشاركة فاعلة فى مثل هذه المعارض فى العام المقبل بهدف تعظيم الفوائد التسويقية والبيعية عن تلك المحققة فى العام الجارى.

وتبدو خطوة المشاركة فى جناح مصرى واحد فى المعارض

الخارجية تجربة ناجحة للغاية خصوصاً أن الجناح المصرى يتم تحت رعاية رسمية بشكل يضفى المزيد من الثقة فى المنتجات المعروضة.

ويتوقع أن يأخذ توجه الجناح المصرى الواحد فى الأسواق الخارجية نمط وأفكار جديدة لتحقيق أكبر قدر من الفوائد الاقتصادية والمالية.

على صعيد آخر رأى البعض أن المشاركة فى المعارض الخارجية لا يستهدف البيع وحده، لكنه أيضاً يهدف لبناء سمعة طيبة فى الأسواق الخارجية وترسيخ أرضية مناسبة تكون قادرة على استقطاب المزيد من العملاء فى الفترة المقبلة.

وتخطط بعض الشركات العقارية على تعزيز تواجدها فى الأسواق الأوروبية التى ترتبط تاريخياً بالسيادة والآثار المصرية كالسوق الروسى والأسبانى والألمانى على أساس أن هذ الارتباط من شأنه تشكيل أساساً صحيحاً لاقتناص عميل لشراء بيت ثانى له فى مصر.

ووفقاً لهذه التوجهات فإن التواجد فى الأسواق الأوروبية المرتبطة سياحياً بمصر قد يتخذ عدة أشكال من خلال المشاركة فى المعارض المتخصصة أو من خلال رعايا فعاليات وكيانات شعبية فى هذه الدول أو من حيث التعاقد على فتح منافذ تسويقية دائمة فى مثل هذه الأسواق.

 

اتحاد المقاولين يوقع مذكرة تعاون مع نظيره البرتغالى

سيتى إيدج.. « زاهية» فى «المنصورة الجديدة»

أماريتس هايتس تعين رامى حجار رئيساً للقطاع التجارى

بورتو سيتى.. مجتمع عمرانى ترفيهى جديد

«تطوير مصر» شركة تبنى «المستقبل»

«الأهلى للتنمية العقارية» تطرح «ذا ريدج السكنى»

OUD تقدم مشروعات «جنوب» و«ماتنجى» و«أزادير»

أهم الاخبار