رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أكد لـ«عقارات الوفد» أن الشركة تمتلك رؤية تحقيق الريادة

أحمد شلبى: «تطوير مصر» ستصبح لاعباً إقليمياً كبيراً فى سوق العقارات قريباً

اقتصاد

الأربعاء, 10 أكتوبر 2018 20:25
أحمد شلبى: «تطوير مصر» ستصبح لاعباً إقليمياً كبيراً فى سوق العقارات قريباًد.أحمد شلبى

أجرى الحوار - الأمير يسرى وياسمين سعيد: - تصوير - محمد فوزي

 

نتفاوض على فرص استثمارية جديدة فى غرب القاهرة والمنصورة الجديدة والعاصمة الإدارية والساحل والصعيد

 نجرى مفاوضات مع جامعات ومؤسسات صحية وترفيهية «عالمية».. وكل مشاريعنا تتميز بالطابع المصري

 دفاترنا نظيفة تماماً من الديون ولدينا جدارة ائتمانية عالية تمنحنا طرق باب الاقتراض فى أى وقت

 خيار الإدراج أولوية فور استيفاء الشروط.. يمنحنا ثقة وشفافية أكثر ويحقق لنا مكاسب تمويلية وتسويقية

 ندرس عقد شراكات محلية وعربية لتنفيذ مشاريع جديدة تخدم الاقتصاد الوطنى

 نحن شركة تحترم صنعتها... ننتقى مواقعنا بعناية ونلبى طموحات عميلنا ونعلى قيم الإبداع

 

أكد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «تطوير مصر» الدكتور أحمد شلبى أن الشركة فى طريقها للتحول إلى لاعب إقليمى فى سوق العقارات قريباً مشدداً على أن تصدير العقارات المصرية للأسواق الإقليمية والأوربية على رأس أولوياتها.

وأوضح الدكتور شلبى فى حوار مع «عقارات الوفد» أن الشركة تمتلك رؤية وإرادة لتحقيق الريادة العقارية فى الفترة المقبلة مشدداً على أن «تطوير مصر» تتفنن فى اختيار مواقع مشاريعها بما يرضى طموحات عملائها.

وكشف الدكتور شلبى أن الشركة تتفاوض على فرص استثمارية فى عدة مناطق عمرانية كغرب القاهرة والساحل والصعيد مشيراً إلى أن الشركة لن تترك أى فرص استثمارية إلا وأخضعتها للبحث والتحرى.

وأشار إلى أن الشركة تتمتع بجدارة إئتمانية عالية نظراً لأن دفاترها خالية من الديون وهو ما يؤهلها للاقتراض فى أى وقت «إن شاءت ذلك» لافتاً إلى أنه بالإمكان إدخال مستثمرين جدد فى بعض المشاريع المستقبلية.

ولفت إلى أن الإدراج فى البورصة يأتى على رأس أولويات الشركات فور استيفاء الاشتراطات الخاصة بهذا الإدراج.

وأشار إلى أن الشركة حريصة تماماً على رسم صورة ذهنية إيجابية فى العالم تعكس جودة مشاريعها وهو الأمر الذى يجعلها تشارك فى المعارض العقارية الخارجية كما أنها قريبة من الفعاليات التى تعلى اسم منتجاتها فى الأسواق العالمية.

وفيما يلى نص الحوار:-

< خلال أربع سنوات فقط هى عمر شركة «تطوير مصر» تمكنت الشركة من رسم صورة ذهنية إيجابية وتبوأ مكانة متميزة بين الشركات العقارية فما هى خلطة النجاح التى اعتمدوها للوصول إلى هذه النتائج فى مدة زمنية قصيرة؟

بصفة عامة شركة «تطوير مصر» تمتلك رؤية فريدة تضمن لعملائها تقديم منتجات وخدمات عقارية تفوق توقعاتهم بكثير، فالعميل لدينا هو شريكنا الأساسى فى النجاح.

ننتقى مواقع متميزة لمشاريعنا سواء من حيث المكان الجغرافى أو من حيث الاتساع الذى يضمن لنا تنفيذ منتج عقارى فريد أو من حيث تطور منتجنا العقارى عبر إعلاء قيمة الإبداع كحاكم أساسى لعمل الشركة

فى الشركة نعمل بروح الفريق الواحد، فكل فرد مهما كان دوره المحترم يعمل ضمن منظومة متكاملة تفرز فى النهاية منتج يحترم اسم الشركة ويلبى طلبات العميل بأكثر مما يتوقع.

نؤدى أعمالنا بحب وانتماء وولاء لشركتنا ونحرص على سمعتها وسمعة مشاريعها لتكون فى طليعة المشاريع العقارية الموثوقة.

نحترم عميلنا ولا يمكن لنا أن نمارس عليه دور الوصاية ويأتى ذلك عن طريق امداده بالمعلومات التفصيلية عن المشاريع التى تخصه سواء بالتواصل المباشر أو من خلال الدوريات المطبوعة التى تعكس تقدم المشروع مصوراً وموثقاً فى صورة نشرة دورة تصدر كل ثلاثة أشهر.

كل ما تقدم منا هو عبارة عن رسم صورة ذهنية إيجابية عن شركاتنا فى السوق وربطها بكل ما هو متميز وفريد.

شركتنا تعمل وفق معايير عمل تتمثل فى الإبداع والخدمة

الفاخرة والفائفة واحترام بيئة مشاريعنا وعميلنا.

< وماذا عن منتجاتكم المقدمة لجمهوركم المستهدف؟

نحن شركة تعمل فى التنمية العمرانية لبناء مجتمعات حضارية متكاملة تشمل قطاعات السكن الفندقى والتجارى والترفيهى والتعليمى والطبى وكل قطاع يضمن تقديم جودة الحياة لمجتمعاتنا التى نبنيها على أن يتم التعاقد مع شركات متخصصة لضمان تقديم منتجات غير مسبوقة من حيث الدقة والفخامة والتميز، وذلك لتحقيق رؤيتنا فى خلق مجتمع متكامل بنظام بيئى لتوفير حياة متناغمة تدعم الاقتصاد الوطنى وتجلب له استثمارات أجنبية ومحلية.

< هل تخططون لتصدير منتجاتكم العقارية وهو هدف يحقق فوائد كثيرة سواء للشركة أو الاقتصاد الوطنى؟

نعم نستهدف تصدير العقار على رأس أولوياتنا ونعقد اتفاقيات مع كيانات عالمية فى هذا الخصوص كاتفاقيتنا مع نادى ليفربول، فمثل هذه الاتفاقيات تضيف لمصداقيتنا مساحة ثقة جديدة على المستوى الدولى.

نشارك فى معارض إقليمية وعالمية وأوروبية وعربية وآسيوية لتقديم منتجات ذات جودة عالمية وبنفس المقاييس والمعايير.

نطرح مفهوم السكن الثانى وهو خيار يمكن أن يوفر للعميل الأجنبى فرصة اقتناء وحدة فى مجتمع متكامل يقدم خدمات حياتية شاملة بمعايير فاخرة سواء على مستوى السكن أو الصحة أو التعليم أو الترفية أو تحقيق المتطلبات الرياضية من خلال النادى الاجتماعى الذى نقيمه فى كل مشاريعنا.

مشاركتنا فى المعارض الخارجية تهدف لخلق صورة ذهنية إيجابية للغاية لدى شريحة جديدة من العملاء المستهدفين وهى خطوات ستبدأ الشركة حصد نتائجها بشكل لافت فيغضون سنوات من الآن. نسعى لترجمة تصدير العقار إلى أرقام بيعية تمثل ثقلاً كبيراً فى إيرادات الشركة على المدى المنظور.

< كشركات عقارية هل تجدون دعماً حكومياً لتحقيق أهداف تصدير العقار للأسواق الخارجية؟

- الحكومة الحالية تعمل بعقلية المستثمر لأنها تعمل على تهيئة المناخ أمام الشركات الخاصة لتحقيق نتائج إيجابية على توطين الاستثمارات الأجنبية وحتى المصرية فى القطاع العقارى وهو الأمر الذى يمكن رصده فى إقامة جناح مصرى فى شركة المعارض العقارية الخارجية الكبيرة كسيتى سكيب الامارات التى تشارك مصر فيه بجناح يضم 18 شركة عقارية مصرية لتقديم باقة متنوعة من الخيارات.

وقعنا عقد رعاية مع فريق كرة القدم بنادى ليفربول الإنجليزى كجزء من استراتيجية الشركة التسويقية للترويج لشركة «تطوير مصر»  فى عدد من أهم الأسواق الأوروبية خلال السنوات الثلاث القادمة.

< ما هو نموذج العمل الذى تتبناه الشركة؟

- نحن شركة تحترم صنعتها فنحن نتعاقد مع أفضل الشركات فى تخصصاتها ولدينا رؤية ومستشارين فى كل تفصيله من تفاصيل مشاريعنا. هكذا نعمل لتقديم منتج منافس على مستوى العالم لنكون قادرين على عرض منتجاتنا خارج مصر.

وننفذ استراتيجية تقوم على الاستفادة من كل التجارب العقارية شرط أن نكون فى مقدمة الصورة لأى منتج نقدمه لعملائنا.

< ماذا عن المحفطة الاستثمارية للشركة وكذلك ما هى حدود محفظة الأراضى الخاصة بها؟

- إن محفظة أراضينا تزيد على 5 ملايين متر مربع لثلاثة مشاريع هى: بلومفيلدز «415 فداناً»، المونت جلاله «545 فداناً»، وفوكاباى فى الساحل

الشمالى «250 فداناً».

لكن الأهم من هذا أن طموحنا كبير للغاية، فإننا ننظر إلى كل جزء فى مصر باعتباره مكاناً محتملاً لاستثماراتنا وبالتالى فإن هذه المحفظة من الأراضى ستزيد كثيراً فى الفترة المقبلة.

< تطرقتم فى حديثكم إلى تقديم خدمات تعليمية فهل تتفاوضون مع جامعات أجنبية لتقديم خدماتها فى مشاريعكم؟

- هذا صحيح ونتفاوض مع جامعات عالمية فى هذا الخصوص لكن لا يمكننى الكشف عن أسمائها فى الوقت الراهن لأن المفاوضات فى هذه المرحلة تتطلب سرية المعلومات على أن يتم الكشف عن كافة التفاصيل عند توقيع الاتفاقيات مع هذه لجامعات.

< هل لنا أن نتعرف عن خططكم المستقبلية؟

ذكر أن خططتنا طموحة للغاية وخططنا قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل ونسعى للتنوع الجغرافى ونظرتنا تتسع كل مساحات مصر من الحدود إلى الحدود. فنحن شركة تحمل اسم «تطوير مصر» وسنعمل على تطوير مصر.

ندرس الاستثمار فى عدة مناطق جغرافية جديدة فى المنصورة الجديدة والعاصمة الإدارية الجديدة والصعيد والساحل ونتفاوض على أرض فى غرب القاهرة.

بصفة عامة لن نترك أى فرص استثمارية دون بحث وتحرى، ونسعى أيضاً فى مرحلة لاحقة عقد شراكات إقليمية لإنشاء مشاريع فى أسواق خارج مصر ضمن هدف الشركة فى التحول للاعب إقليمى فى سوق العقارات.

< وماذا عن التمويل لتلبية مثل هذه الطموحات؟

- لدينا خيارات تمويلية كثيرة بدءاً من القروض البنكية لأننا حتى الآن شركة خالية من الديون وهى الأمر الذى يمنحها جدارة ائتمانية عالية لتفعيل مثل هذا الخيار لدينا إمكانية عقد شراكات استراتيجية لكن على مشاريع بعينها بمعنى أنه يمكن إدخال مساهمين استراتيجيين لبعض المشاريع التى تستدعى مثل هذه التحالفات ولدينا خيار الإدراج فى البورصة وهو خيار يحقق فوائد متعددة من بينها الهدف التمويلى إضافة إلى أن الإدراج يمنح ثقة إضافية كما يحقق قيم مالية ونقدية سواء على مستوى الشفافية والثقة من قبل المؤسسات المالية وهو أمر يرفع عنصر الجدارة الائتمانية للحصول على قروض محسوبة بأفضل الاشتراطات الممكنة.

< تحدثتم أن الشركة غير مقترضة حتى الآن فمن أين تأتى بالتمويل اللازم لمشاريعها التى يتم تنفيذها حالياً؟

- يتم تمويل مشاريعنا القائمة حالياً من خلال رأسمال الشركة إضافة إلى عوائد البيع لأن الشركة لم تسع لطرق أبواب أخرى للتمويل رغم أنها مؤهلة لاتخاذ مثل هذه الخيارات فوراً كباب الاقتراض على سبيل المثال.

< أى نموذج دولى تعتمده الشركة على مستوى المشاريع التى تنفذها؟

- نحن كشركة عقار معنيون بكل الأفكار والمنتجات الجديدة التى تظهر فى العالم نتعامل معها بانفتاح لكننا نقوم بتطبيق هذه الأفكار بأسلوب لتلائم مجتمعنا المصرى على أن نضمن تقديم منتج عالمى.

ليس هذا فحسب فنحن نحترم البيئة التى نعمل فيها فعلى سبيل المثال احترمنا الطبيعة الجبلية لمشروع الجلالة – السخنة طوعنا البيئة الجبلية لتنفيذ أفكارنا المعمارية لكن دون أن نتجنى على الجبل ومكوناته.

نحن نشق بحيرات مائية بمساحات كبيرة للغاية فى الجبل كما أننا فى مشروع الساحل الشمالى نجلب خدمات ترفيهية غير مسبوقة فى السوق المصرى عبر التعاقد مع شركات متخصصة فى هذا المجال لتقديم خدمات عالمية المستوى.

وأقولها مراراً نحن شركة تطوير عقارى نحترم مهنتنا ونتعاقد مع أفضل الجهات الخدمية والتجارية لتقديم أفضل خدمة لعميلنا.

< ماذا يمثل لك عميل الشركة؟

تربطنا علاقة وطيدة ومترابطة بعملائنا وننظر إليهم باعتبارهم مفتاح نجاحنا لذا نحرص دائماً على مدهم بالمعلومات الوافية والكافية والموثقة من مواقع التنفيذ ونتواصل معهم مباشرة سواء هاتفياً أو عبر لقاءات مباشرة أو من خلال ترتيب زيارات لمواقع المشاريع وهى زيارات دورية.

أبوابنا دائماً مفتوحة لعميلنا فهو شريكنا الذى نحرض على رضاه بشكل كامل ونسعى لتوفير حيازة كريمة له ولأسرته عند تسليم المشروع.

< من تخاطبون؟

- نخاطب الشرائح المجتمعية الممتدة فوق المتوسطة حتى الغنية وهى الشرائح التى تستهدفها كافة شركات التطوير العقارى ضمن أجواء صحية من المنافسة اتجهت الشركات خلالها لتقديم تسهيلات غير مسبوقة على المنتجات العقارية.

< كيف ترى تنافس الحكومة فى سوق العقارات؟

- دور الحكومة يجب أن يتمحور ويكون فى إطار خلق أسواق عقارية جديدة من خلال توفير البنية التحتية والأساسية للمناطق الجديدة.

دور الحكومة يجب أن يعمل على خلق بيئة محفزة ومشجعة لشركات العقار بحيث تخلق مجتمعات جديدة تمثل بيئة مشجعة لجذب استثمارات جديدة.

 

أهم الاخبار