رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شهيدة الإسكندرية كانت تتمنى الاستشهاد لتلحق بنجلها في الجنة

حوادث

الأحد, 09 أبريل 2017 16:32
شهيدة الإسكندرية كانت تتمنى الاستشهاد لتلحق بنجلها في الجنة
الإسكندرية - شيرين طاهر:

كانت تتمنى الشهادة وخاصًة بعد أن علمت باستشهاد نجلها الشهيد محمود عزت فى أحداث التفجيرات الإرهابية بسيناء، وكانت دائمًا تقول لأبنائها: "نفسي ألحق مهاب في الجنة". تمنتها وبالفعل تحققت لها الأمنية لتكون أول شهيدة نسائية تروح ضحية غدر الجماعات الإرهابية. 

كانت قد لقت العميد نجوى عبد العال الحجار، مصرعها أثناء حادث انفجار بمحيط الكنيسة المرقسية بالإسكندرية، وتعد الحجار أول ضابط تستشهد من الشرطة النسائية منذ عام 2011 وهي والدة النقيب محمود عزت.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للعميدة نجوى الحجار

 53 سنة خلال تأديتها الخدمة، وهي تقف بجواره ترتسم على شفاهها ابتسامة فخر كل أم.

 إنها والدة الضابط محمود عزت معاون مباحث منيا البصل، وأم الشهيد طالب شرطة مهاب عزت، وزوجة عزت عبدالقادر، وتعمل في الشرطة النسائية قسم تصاريح العمل، كانت تتابع قوات الأمن التي تقوم بتفتيش النساء والتأمين لهم أثناء تواجدهم بالكنيسة لأداء الصلاة.

 

Smiley face

أهم الاخبار