رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

تعرف على اسم الماجد وفضله

دنيا ودين

الأربعاء, 20 أكتوبر 2021 03:07
تعرف على اسم الماجد وفضلهالمصحف الشريف

كتب-أحمد طه

الماجد هو من اسماء الله الحسنى وقال اهل العلم المجد: صفةٌ ذاتيةٌ لله عزَّ وجلَّ، من اسمه (المجيد)، ولم يثبت عند اغلب اهل العلم أن (الماجد) من أسمائه تعالى ومن اثبته اعتمد على حديث الصحابي ابي هريرة الذي سرد فيه أسماء الله الحسنى ورواه الترمزي وحديث الصحابي أبي ذر فمن ثبت عنده من العلماء صحة هذين الحديثين فأنه أثبت مضمونهما، وإثبات اسم ( الماجد ) لله عز وجل.

 

 وقال اهل العلم لم يرد لفظ اسم الماجد في القرآن أما في السنة جاء في حديث أبي ذر  [رضي الله عنه]  أن النبي محمد ﷺ قال- في الحديث القدسي -: ( ذَلِكَ بِأَنِّي جَوَادٌ مَاجِدٌ أَفْعَلُ مَا أُرِيدُ، عَطَائِي كَلَامٌ وَعَذَابِي كَلَامٌ إِنَّمَا أَمْرِي لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْتُهُ أَنْ أَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ)،وقد حكم عليه بعض أهل العلم بالضعف .

 

وجاء ذكر اسم (الماجد) في حديث أبي هريرة  [رضي الله عنه] ، وفيه: ( إِنَّ لِلَّهِ تَعَالَى تِسْعَةً وَتِسْعِينَ اسْمًا مِائَةً غَيْرَ وَاحِدٍ، مَنْ أَحْصَاهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ –وذكر منها- الْوَاجِدُ الْمَاجِدُ الْوَاحِدُ الصَّمَدُ الْقَادِرُ

.. )، ولكن رأى بعض أهل العلم أن الزيادة الواردة عند الترمذي في سرد الأسماء لا تصح، ولم يثبتوا بذلك الاسم لله جل وعلا ومنهم ابن تيمية:

 

حيث قال" إن التسعة والتسعين اسماً لم يرد في تعيينها حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأشهر ما عند الناس فيها حديث الترمذي الذي رواه الوليد بن مسلم عن شعيب عن أبي حمزة، وحفاظ أهل الحديث يقولون: هذه الزيادة مما جمعه الوليد بن مسلم عن شيوخه من أهل الحديث " .

 

 

وقال الترمذي عقب روايته للحديث: "هذا حديث غريب حدثنا به غيرُ واحدٍ عن صفوان بن صالح، ولا نعرفه إلا من حديث صفوان بن صالح، وهو ثقةٌ عند أهل الحديث، وقد روي هذا الحديث من غير وجهٍ عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم، ولا

نعلمُ في كثيرِ شيءٍ من الروايات له إسنادٌ صحيح ذَكَرَ الأسماءَ إلا في هذا الحديث، وقد روى" آدم بن أبي إياس" هذا الحديث بإسنادٍ غير هذا عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم -وذكر فيه الأسماء - وليس له إسنادٌ صحيحٌ." [8]، وقد ضعَّف الحديث كذلك الحافظ ابن حجر،[9]ونقل تضعيفه عن ابنِ حزمٍ والبيهقى.

 

وأما من ثبت عنده اسم الماجد لله عز وجل ابن منده: وقال في كتابه التوحيد: "ومن أسماء الله عز وجل: المجيد الماجد المتكبر المصور المعز المذل، قال الله عز وجل: ( إنه حميد مجيد )، وذكر النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد وفي حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: ( المؤمن المهيمن المتكبر المصور المعز المذل المغيث المجيب المحيط المبين المبدئ المعيد المحيي المميت الماجد المقتدر المقدم المؤخر المتعال المنتقم المقسط المغني المانع المالك )".

 

 

والشيخ صالح الفوزان: قال أن الماجد اسم من أسماء الله تعالى وقال "ورد هذا: ( ذلك بأني جواد ماجد )".

قاله الجوهري والمجيد: الواسع الكرم، ورجل ماجد إذا كان سخياً واسع العطاء.

وقال الشهيد: المجيد هو الشريف ذاته الجميل فعاله، قال: والماجد مبالغة في المجد.

قال ابن قتيبة: ( مجد الله): شرفه، وكرمه.

أهم الاخبار