رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

حكم الدين فى التمارض عن العمل

دنيا ودين

الثلاثاء, 19 أكتوبر 2021 04:27
حكم الدين فى التمارض عن العمل

كتب-أحمد طه

يسأل الكثير من الناس عن حكم التمارض عن العمل فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله وقال العمل فى مقابل أجر يجب أن يؤدى على الوجه المطلوب ، وإلا كان الأجر من غير مقابل له ، فيكون حراما ، والله يحب إذا عمل الإنسان عملا أن يتقنه كما روى فى الحديث ، والتحايل على الحصول على إجازة بادعاء المرض حرام فى حد ذاته لأنه كذب ،

وإذا كان هذا التحايل بمساعده إنسان آخر فى مقابل مال أو خدمة مع علمه بأنه غير مريض كان هذا العمل رشوة قد توصل بها الشخص إلى غير ما يستحقه ، وأذكِّر هؤلاء جميعا بقول الله تعالى{إنا لا نضيع أجر من أحسن عملا} الكهف : 30 وقوله {ولكلٍّ درجات مما عملوا وليوفيهم أعمالهم وهم
لا يظلمون} الأحقاف : 19.

 

وقوله {وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان} المائدة : 2 وقول النبى صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخارى ومسلم "والله لا يأخذ أحد منكم شيئا بغير حقه إلا لقى الله تعالى يحمله يوم القيامة" وما قاله فى الرشوة وكل الأطراف المتعلقة بها .

فهل بعد كلام اللّه ورسوله ما يحفز هممنا إلى النشاط والإخلاص فى العمل؟ أحب أن أذكِّر كل العاملين بسلوك الشعوب الناهضة التى لا تدين بالإسلام فى حرصها على العمل ونفورها من الكسل والإجازات

أهم الاخبار