رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

لماذا خلق الله الدنيا

دنيا ودين

الأربعاء, 28 يوليو 2021 05:03
لماذا خلق الله الدنيا

كتب-أحمد طه

يسأل الكثير من الناس لماذا خلق الله الدنيا فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله وقال إن الدنيا جزء من العالم الذى خلقه الله ، والعالم كل ما سوى الله من حيوان ونبات وجماد ، وملائكة وأرواح وجنة ونار، وغير ذلك وهذا الخلق أثر من آثار صفاته التى تحقق له الألوهية ، خلقه بقدرته وبإرادته وأبدعه بعلمه وبحكمته ، وبسط سلطانه عليه بالأمر والنهى والثواب والعقاب . {لا يسئل عما يفعل وهم يسئلون } الأنبياء : 23.

 

والدنيا هى الحياة الأولى قبل الحياة الآخرة ، وهى حياة فانية كما

قال سبحانه عندما أهبط آدم إلى الأرض : {قال اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم فى الأرض مستقر ومتاع إلى حين } الأعراف : 24 ، وهى دنيا فى المكانة والمنزلة بالنسبة للأخرى التى فيها النعيم الدائم الخالد للمؤمنين ، والعذاب الدائم الخالد للكافرين . {قل متاع الدنيا قليل والآخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا} النساء :

 

والدنيا مزرعة للآخرة، وهى دار تكليف يجازى على العمل فيها بالثواب والعقاب ، وهى ليست مذمومة

على كل حال إلا فيما نهى الله عنه كما فى الحديث "الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه وعالم أو متعلم " رواه الترمذى وغيره وقال حسن صحيح .


وفى كلام الإمام على : "الدنيا دار صدق لمن صدقها ودار عافية لمن فهم عنها ودار غنى لمن تزود منها، مسجد أنبياء الله ومهبط وحيه ومصلى ملائكته ومتجر أوليائه ، اكتسبوا فيها الرحمة وربحوا فيها الجنة" (انظر المحاسن والمساوى للبيهقى ج 2 ص 44 ).

 

هذا بعض تفسير للسر فى خلق الله للدنيا، وهو سبحانه أعلم بالحقيقة ولا معنى للانشغال بذلك فالمهم هو العمل الصالح فيها لنسعد به فى حياتنا الآخرة التى هى المصير الحتمى لكل من يعيش فى هذا العالم.

أهم الاخبار