رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

منارات مصر الحضارية.. المتحف الحربى المصرى بالقلعة

أخبار وتقارير

الخميس, 26 مايو 2022 22:48
منارات مصر الحضارية.. المتحف الحربى المصرى بالقلعة المتحف الحربى المصرى بالقلعة
كتب - مصطفى سلامة

منذ عام 1977 يحتفل العالم باليوم العالمي للمتاحف في 18 من مايو  من كل عام، للتأكيد على أهمية المتاحف ودورها في حفظ الآثار والتراث ونشر الثقافة والذوق الفني، فضلا عن دورها التعليمي والتوعوي وأهميتها كأحد عوامل الجذب السياحي.

 

واختار  المجلس الدولي للمتاحف "ICOM" شعار "قوة المتاحف" ليكون شعار الاحتفال بيوم المتاحف العالمي هذا العام، حتى يكون فرصة للمختصين بالمتاحف من أجل التواصل مع الجمهور بشكل قوى ومؤثر وتنبههم بالتحديات التي تواجه المتاحف في جميع أنحاء العالم.

 

وتتميز  مصر بوجود العديد من المتاحف المتنوعة بجميع المجالات والتى هى لمصر بمثابة (منارات حضارية) ، وفى السطور  التالية نسلط الضوء على واحد من المتاحف المصرية المهمة وهو  المتحف الحربى المصرى بالقلعة.

 

يعد المتحف الحربى المصرى بالقلعة من أكبر وأعظم المتاحف العسكرية فى العالم بما يزخر به من أقسام ومعروضات تعرض لتاريخ العسكرية المصرية، وتاريخ تطور الأسلحة والمعدات، فضلا عن كونه سجلا بالخط واللون والمجسمات لأعظم المعارك الباسلة، بما يؤكد شجاعة الجندى المصرى وعبقرية القائد المصرى على مدى التاريخ.

 

وقد أنشئ المتحف الحربى عام 1937 بمبنى وزارة الدفاع القديم بشارع الفلكى، وكان صاحب فكرة إنشائه القائم مقام ( عبد الرحمن زكى ) والذى يعد من أشهر

المؤرخين العسكريين فى مصر، انتقل المتحف بعد ذلك بصفة مؤقتة إلى مبنى جاردن سيتى عام 1938، ثم انتقل المتحف رسميا إلى قصر الحرم بالقلعة فى نوفمبر 1949،وفى 26 / 7 / 1982 أعيد تجديده وافتتاحه، ثم تم تطويره مرة أخرى بالاشتراك مع هيئة الآثار، افتتح فى 26 / 4 / 1988، ثم أعيد تطويره بالاشتراك مع جمهورية كوريا الديمقراطية عام 1990. وافتتح فى 29 / 11 / 1993.

 

ويشغل المتحف الضلع البحرى الغربى للقلعة بما يسمى بقصور الحرم الثلاث التى تشرف على جبل المقطم والحطابة وباب المدرج ( مدخل القلعة )، وكان قد أمر (محمد على باشا ) بإنشاء هذه القصور الثلاثة فى عام 1827 بدءا ببناء القصر الأوسط ثم تلاه القصر الشرقى والغربى.

 

والجولة داخل المتحف الحربى تتم خلال عدد من القاعات والأقسام الرئيسية أهمها:

 

1- صالة المجد:
وهى قاعات تستعرض الأعلام والرايات منذ العصر العثمانى وحتى الآن، وأعلام الجمهورية وأعلام الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة، والأعلام التاريخية للمناطق والجيوش والقيادات، وأعلام الوحدات التى اشتركت فى

حرب أكتوبر.

 

2- قاعة الملابس:
وتستعرض تطور زى الجندية منذ بداية العصر الإسلامى وحتى الآن.

 

3- قاعة الأسلحة:
ويعرض بها العديد من الأسلحة بدءا من الأسلحة البيضاء والسيوف وحتى الأسلحة النارية. وتنضم لهذه القاعة قاعة المدفعية حيث توضح التطورات التى طرأت على معدات المدفعية.

 

4- العصر الإسلامى:
وتعرض هذه القاعة الأحداث منذ فتح مصر على يد القائد ( عمرو بن العاص )، ثم معركة حطين التى قادها القائد صلاح الدين الأيوبى ضد الصليبيين، صلح الرملة، ويوجد بالقاعة ديوراما توضح أحداث أسر الملك لويس التاسع بالمنصورة فى عهد " توران شاه " أخر سلاطين الدولة الأيوبية، وديوراما أخرى لمعركة عين جالوت للعضر المملوكى ( 1250 – 1517 )، وغزوة بدر الإسلامية.

 

5- قاعة محمد على باشا:
وتستهل هذه القاعة بعرض لشجرة عائلة محمد على باشا ولوحات لمذبحة القلعة، تدريب الجنود بالمدرسة الحربية بأسوان، ودار صناعة السفن، وبالقاعة أيضا عرض لدبلوماسية محمد على واستقباله لسفراء الدول الأجنبية فى القاعة البحرية وتوضح ديوراما أخرى عرضا لقناة السويس من الافتتاح وحتى التأميم.

 

6- قاعة نصر أكتوبر:
وتعرض منجزات حرب أكتوبر المجيدة، بالإضافة إلى عرض للأسلحة التى اشتركت فى الحرب مع عرض لمجسم لغرفة العمليات الخاصة بحرب أكتوبر، ثم قاعة القوات الجوية وقاعة الدفاع الجوى وقاعة المشاه، وقاعة القوات البحرية وقاعة قوات المظلات، وقاعة هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة، وقاعة سلاح الإشارة والصاعقة وحرس الحدود.

 

7- قاعة الشهداء:
وهى سجل مفتوح لشهداء أكتوبر والحروب الأخرى، الذين قاموا بتسجيل أسمائهم بحروف من نور فى سجل البطولة والاستشهاد لتحقيق نصر تاريخى عظيم.

 

8- قاعة المدفعية

أهم الاخبار