حكاوي

بعد خراب مالطا

وجدي زين الدين

الثلاثاء, 17 مايو 2011 09:19
بقلم: وجدي زين الدين

 

أخيراً بعد طول اعتصام، أصدر قداسة البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بياناً دعا فيه الاخوة الاقباط الي فض الاعتصام من أمام ماسبيرو.. وهو الرأي الذي ناشدت فيه قداسة البابا بضرورة التدخل الفوري لإنهاء أزمة ماسبيرو.. صحيح ان تدخل البابا جاء متأخراً وبعد وقوع ليلة دامية خطيرة للشباب وهو ما كنت قد حذرت منه.. جاء بيان البابا بعد اصابة 78 شخصاً واحتراق 11 سيارة وضبط 55 متهماً في أحداث هذه الليلة الغابرة.. قال البابا موجهاً حديثه الي الشباب أن الامر تجاوز التعبير عن الرأي.. وأن هناك من اندس بين الشباب القبطي ومن له أسلوب غير أسلوبه.. وكل هذا يسيء الي سمعة مصر ويسيء الي المعتصمين، وأن ما حدث لن يرضي به أحد وأن صبر الحكام قد نفد.. واختتم البابا حديثه بأن الشباب هو الخاسر اذا اعتصم الشباب.

لماذا تأخر البابا في اصدار بيانه وطلبه من الشباب القبطي فض اعتصام ماسبيرو؟!.. وما الذي كان يتوقعه قداسته من الموقف برمته؟!.. كنت أتوقع من قداسة

البابا وهو الرجل المشهود له بالحنكة والخبرة السياسية أن يتوقع مثل هذه المأساة الدامية التي تعرض لها الشباب... لكن يبدو ان ظني كان خاطئاً وتأخر قداسة البابا الي ما بعد وقوع الكارثة التي هزت مصر في ليلة حالكة الظلام.. من حق الشباب أن يعبر عن رأيه ويعلن ذلك بصراحة سواء كانت عن طريق التعبير بالمظاهرات أو الاحتجاج أو الاعتصام السلمي.. وحدث ما لم يكن في حسبان البابا والشباب وهو اندساس بلطجية بين المعتصمين وشهدت مصر أكبر كارثة أو نكسة بعد موقعة الجمل الشهيرة خلال الثورة.. الذي استغربه في هذا الشأن هو كيف غاب عن قداسة البابا هذه النهاية المأساوية وهو الخبير والمحنك سياسياً.

والاهم في بيان البابا أن صبر الحكام قد نفد، وهو تعبير يحتاج الي تأويل وتفسير لم يفصح عنه قداسة البابا، هل يقصد مثلاً أن الشباب تجاوز حقه في التظاهر

والاعتصام مما تسبب في نفاد هذا الصبر؟! أم يقصد قداسته أن المجلس العسكري الحاكم لم يعد يحتمل كثرة اعتصامات وتظاهر الشباب؟!.. وماذا يعني هنا بالحكام؟!.. هل يعني ادارة الدولة كلها بما فيها مجلس الوزراء؟.. كلام البابا يحتاج الي توضيح وتفسير؟!.. لكن الاهم فيه هو انه دعا الشباب الي فض الاعتصام وانصرافهم من أمام ماسبيرو وهذا رأي صائب جاء متأخراً.

وهل هذه الدعوة من قداسة البابا كان لها علاقة بما أعلنه الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء بأنه سيتم افتتاح 16 كنيسة خلال ثلاثة أيام... أعني هل هناك اتفاق تم بين الكنيسة ومجلس الوزراء أم أن الامر كان مجرد صدفة؟!.. بمعني أوضح هل جاءت دعوة البابا لفض الاعتصام بعد اعلان  عصام شرف افتتاح هذه الكنائس الـ»16«.. أم أن دعوة البابا كانت قبل اعلان شرف؟.. علي كل الاحوال فض الاعتصام الذي نشأ احتجاجاً علي أحداث امبابة كان مهماً لان أحداث امبابة انتهت وطال الاعتصام أكثر من اللازم ووقعت بسببه انتكاسة كانت عواقبها أشد من أحداث امبابة ذاتها.

الذي يحسم كل هذه المسائل كلها هو اصدار قانون العبادة الموحد في أسرع وقت، والذي يحسم كل الامور هو الدولة المدنية الحرة التي يحكمها سيادة القانون ويكون الجميع أمامها سواسية بدون استثناء أو تمييز وهذا ما قلناه مراراً وتكراراً في هذا المكان.