رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هو مخنوق ..وهي مش طايقة

" فوايد" سنية.. وأم الرومانسية!

هو و هى

الخميس, 01 سبتمبر 2011 14:12
كتب: عمرو عكاشة ورانيا صالح

أخيراً بعد عذاب وطول انتظار.. تم الافراج عن الكحك والبيتي فور والغربية.. ما هو العيد جانا ووصل بألف مليون سلامة..حاكم الولية سنيه مراتي المفترية دي عاملة زي الديكتاتور اللي كاتم على أنفاس شعبه.. ورغم ان المنطقة العربية كلها مليانة ثورات ونص الحكام العرب وقعوا والنص التاني قرب يقع.. إلا إنهم كوم..وسنية المفترية كوم تاني.

 

قبل ما رمضان يخلص بأسبوع هات يا صويت وصريخ.."يالهوبالي..غطيني يامه وصوتي.. بقى ييجي العيد السنة دي من غير كحك ولا بيتي فور ولا غريبة ناعمة بالسمن البلدي؟!.. دانا كنت أصور لك قتيل في البيت يا زنكلوني يا بن بهية".

طبعاً الموشح ده عشان قلت لها ان مفيش معايا فلوس اجيب كحك العيد السنة دي.. وكان لازم أغير رأيي بعد ما رجعت يوم من الشغل ولقيت ساطور كبير على ترابيزة السفرة.. وجنبه كام كيس بلاستيك.. طبعا الرسالة وصلت!!

كحك بالفوايد..!

رحت تاني يوم عملت سلفة 300 جنيه من مرتب الشهر الجاي ونزلت آخر اليوم معاها أجيب الكحك..أنا قلت اجيب الحاجة كلها بـ 100 أو 150 جنيه بالكتير واخلى الباقى لعيدية العيال.

اتخضيت لما شفت الأسعار، أقل كيلو كحك بـ 35 جنيه.. قلت أكيد ده مش هيعجب سنيه..واللي عملت حسابه لقيته..عاجبها الكحك اللي بـ 45 جنيه..قال إيه بالسمنة البلدي، وطبعاً الغريبة نفس الحكاية،والبسكوت، الخلاصة.. جبنا حاجات بـ 500جنيه!!

هتسألوني ازاي؟..الست هانم لقيتها بتطلع من شنطتها 200 جنيه عشان تكمل باقي الحساب..أنا قلت يمكن صعبت عليها لما دموعي بقت أنهار في المحل..أتاري بنت اللئيمة كانت بترسم على حاجه تانيه، لقيتها قالت:"ولا يهمك ياسي زنكوني..أنا هكمل المبلغ، بس الـ 200 جنيه دول دين عليك ترجعهم بالفوايد، والفايدة عندي 10% شهرياً!!

طبعاً خدتها من سكات ووافقت..المشكلة مش في ده كله..الأزمة الحقيقية إن سنية كانت عاملة حظر تجول في البيت الاسبوع الأخير من رمضان.. كانت مانعاني أنا والعيال

ندوق حاجه من الكحك والبيتي فور، وكانت مخيباهم، والألعن انها كانت عاملة زي الشاويش ورايحه جاية تصرخ وتقول.."ها..مين هناك!" وياويله وسواد ليله اللي يفكر يدوق حاجة، يلاقي مضرب الدبان نازل يلسعه على إيده أو دماغه، وكل ما نسألها:عاوزين ندوق، ترد:"في العيد..الكحك اتعمل عشان يتاكل في العيد..اسمه كحك العيد مش كحك الوقفة ولا رمضان!!"

سكت وأمري لله..عدي يوم الوقفة على خير، فضلنا سهرانين أنا والعيال لغاية مارحت معاهم صلينا العيد..المصيبة اننا أول ما رجعنا البيت لقينا سنية نايمة وعلب الكحك والبيتي فور والغريبة فاضية..وسنية سايبالي ورقه مكتوب فيها: "ماتنساش تسيب لي العيدية يا زنكلوني..وماتنساش الـ 200 جنيه اللي عليك زائد 20 جنيه فايدة تأخير!!"

بقلم : عمرو عكاشة

 


 

المحروس والعيديه وحماتي!

دخلت علينا تفيده زميلتنا في الشغل وعليها ابتسامة واخده عرض وشها.. سألتها اعتدال: "شكلك كده فيه حاجه.. قوليلنا فيه إيه!!".. تفيده قعدت تتدلع وهي بتقول: "أصل جوزي النبي حارسه هيطلعني انا والعيال العين السخنه في العيد"..ردت عليها اعتدال: "أما حتة عيديه.. أمك داعيالك".. قاطعتها تفيده معترضه: "عيدية إيه يا حبيبتي.. دي مجرد إكراميه.. لكن لسه مخدتش عيديتي".

أنا واعتدال ازبهلينا وقلنا في نفس واحد: "هو انتي كمان بتاخدي عيديه؟؟" راحت قايمه على حيلها وشاخطه : "حيلك حيلك انتي وهيا.. متنحين كده ليه..الله أكبر من عين كل حاسد إذا حسد".. وراحت مخمسه في وشنا احنا الاتنين!!

عيدية ما تمت..!!

بصراحة عندها حق تخاف م الحسد..أنا كبرت في دماغي حكاية العيديه دي، قلبت عليا المواجع، مكدبش عليكم أنا آخر معرفتي بالعيديه كانت أيام الخطوبه، وساعتها المحروس اداني عشره جنيه وبعدين رجع

وقالي: "معلش.. ممكن تاخدي خمسه وتديني خمسه، أصلي عايز اجيب إيشارب لامي"..!

طبعا انا زي الهبله اتكسفت أوي وقلت له لو عايزها كلها خدها..راح فكر شويه وقال: "طب خلاص هاخد سبعة واسيب لك تلاته!!" بذمتكم لو واحده مكاني كانت عملت إيه؟ كانت رمت الدبله في وشه صح!! يخرب بيت أم الرومانسيه اللي ودتني ورا الشمس!!

عديت على حلواني جنب بيتنا واشتريت كحك وبسكوت وغريبه.. ماهو انا لو ما اشتريتش المحروس حللني لما يجيب، ورجعت البيت وحكاية العيدية دي كابسه على دماغي.. بعد ما المحروس فطر وحلى واجهته: "محروس.. تفيده واعتدال اجوازهم بيدوهم عيديه في العيد!!"

أنا طبعا حشرت اعتدال في الموضوع عشان يبقى عدد، اتخض وقال: "فيه إيه ياوليه، ما ياخدوا..انتي هتحسديهم.. ياساتر!"

 رديت: "لأ يا محروس مابحسدش، بس بقولك ان الستات بياخدوا عيديه في العيد..واخد بالك!!" راح قايل بهدوء: "يا شيخه.. ده من امتى؟ محدش قالي!!" رديت: "اديني قلت لك!".. بصراحه اتفرست منه، بس المفروض كده فهم، هاشوف بقى إذا كان هيحس على دمه ويديني عيديه ولا لأ؟!

صباحية العيد استنيت يديني حاجه ولا الهو، وشكله ولا على باله، وكل ما ينادي عليا اطلع جري عليه زي العبيطه متخيله انه هيديني حاجه،ولا الهوا..المهم جهزنا عشان نروح كالعاده نعيد على امه، لقيته بيلف الكحك اللي انا جايباه والبسكوت والغريبه، استغربت أوي.. راح قايل: "اصلي نسيت اشتري ومش معقول ادخل على امي إيدي فاضيه، هاشتريلك غيرهم واحنا راجعين"..شديتهم منه وانا بقول: "لأ يا خويا..اشتري لامك واحنا رايحين"

قعدنا نشد قصاد بعض لغاية ما كسب المعركه وهو بيقول: "بقى تشكي فيا يا عصمصم..وحياة غلاوة محروس عندك هجيبلك غيرهم"!!

أمه قعدت تاكل من الكحك والبسكوت والغريبه وتقول للمحروس وهي بتبصلي من تحت لتحت: "إيه الطعامه دي.. ربنا ما يحرمني منك يا حبيب قلب ماما ياللي تملي فاكرني".. تنحت وانا شايفه المحروس تقريبا راح قاعد على حجرها وطلع ظرف وهو بيقول: "انساكي ازاي بس يا ماما.. دي عيديتك يا ست الكل"، الست كانت هتسورق لما شافت الظرف وقعدت تبوس في المحروس وقلبت أمينه رزق وهي بتقول: "فكرتني بالمرحوم ابوك..إهي إهي.. رمضان ما يخرجش م الباب إلا والعيديه في إيدي!!"

بقلم: رانيا صالح

موضوعات ذات صلة:

مع سنية ومحروس.."البركة" في المسلسلات!

عازم معزوم.. مع سنية ومحروس مديون!

في رمضان.. الموز هو الحل!!

سحور على آهات عم نجاتي!