رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وقفة احتجاجية لتطبيق قانون الجنسية على أبناء الأم المصرية

هو و هى

الخميس, 24 مارس 2011 15:53
كتبت- بدرية طه حسين:

أعلن أعضاء جروب "حقوق الفلسطينيين الذين يحملون الوثائق والجوازات المؤقتة" القيام بوقفة احتجاجية أمام مجمع التحرير غدا الجمعة 25 مارس ، بهدف تحقيق مطالبهم بالحصول على الجنسية المصرية وفقا لقانون2004 الذي لم يتم العمل به حتى الآن.

كانت الأمهات المصريات المتزوجات من فلسطينيين قد أصدرن بيانا ،الاثنين الماضي، موجها لوزير الداخلية يطالبن فيه
بتنفيذ القانون الذي عطله حبيب العادلي، تحقيقا لمبدأ المساواة بين الآباء والأمهات المصريات، ولوضع حد لمعاناة أكثر من 300 ألف أسرة مصرية ومليون شاب وطفل فلسطيني من أبناء المصريات، وتأكيدا لالتزام مصر بالمعاهدات والمواثيق الدولية.

أضافت الأمهات في البيان أن أبناءهن هم الأحق بهذه

التعديلات الجوهرية وأن أبناء الأمهات المصريات من جنسيات أخرى (خليجية او أوربية او غيرها) لديهم أوطان ترعى شئونهم ومصالحهم، وينعمون فى بلدانهم بالحق في التعليم والعلاج والعيش والسفر.. أما الفلسطيني فمحروم من تلك الحقوق لأنه بلا وطن وبلا هوية. وأنه من غير المعقول أن يظل الفلسطيني مشردا يتلقى سوء المعاملة فى كل الدول العربية حتى إن الآخرين يرفضون زواج بناتهم من الفلسطيني خوفا على مصير أحفادهم من ذلك المصير.