بوضوح

الثائر الحق

نيفين ياسين

الأحد, 24 أبريل 2011 15:38
نيفين ياسين

الثائر الحق كما تعلمنا من التفسير هو من يثور ليهدم الفساد.. ثم يهدأ ليبنى الأمجاد.. وبعد ما يأخذ حق المظلوم من الظالم يساوى بينهما بالعدل... هذا ما نحتاج إليه حالياً فقد قامت الثورة لتهدم الفساد وهذا حدث وباتت رموز الفساد تتساقط كأوراق الشجر وتتابع فى سلسلة واحدة تجذب حلقاتها الواحدة تلو الأخرى.. وأصبحت محاكماتهم تسير فى طريقها.. الآن جاء وقت بناء الأوطان والعمل على التحرك فى اتجاه واحد وهو طريق الإنقاذ من التهاوى والتعرض لأزمات

سوف يصعب علاجها إذا لم ننتبه للوضع الاقتصادى الحالى والذى ينذر بارتفاع معدلات التضخم  الى »37٪« وتراجع معدلات النمو الى »2٪« ونفاد المخزون الاحتياطى للسلع الاستراتيجية والدخول فى أزمات لا طائل لنا بها حالياً.. الأمر جد ينذر بكارثة إذا لم ننتبه ونتوقف عن الاحتجاجات والتظاهرات التى توقف عجلة الانتاج وتؤدى لغلق المصانع فنحن لا نقول بإلغاء حق التظاهر لكننا نقول بعملها بعيداً
عن ساعات العمل ودون تعطيل للانتاج فنحن من سيدفع الثمن فى النهاية.. فمثلاً قرار إغلاق البنوك العامة فى تمام الثانية عصراً كان مقبولاً أيام الفراغ الأمنى وأعمال الشغب والبلطجة لكن ان يستمر هذا الوضع حتى الآن فهذا غير مقبول لأنه يسبب خسارة كبيرة للجانبين البنوك والعملاء.

فى النهاية نحن نحتاج للقضاء على كل أشكال الفوضى والعودة للانتظام فى أعمالنا فى نفس الوقت الذى تسير فيه الجهات المختصة بالتحقيقات والمحاكمات فى عملها واللجان المشكلة لاستعادة الأموال المنهوبة أيضاً فى عملها.. فلا يمكن ان يتحقق نمو اقتصادى وتتحسن الأحوال المعيشية دون استقرار سياسى وأمنى.. فدعونا نعمل ونتقدم ونسمح لغيرنا بالعمل..!! [email protected]