رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«بوضوح»

«عبقرية رئيس الوزراء»

نيفين ياسين

السبت, 09 فبراير 2013 22:58
بقلم: نيـفــين ياسـين

لا أعرف ماذا ينتظر هشام قنديل ليستقيل هو وطاقم حكومته الفاشلة ،الذي اثبت ان اختيار القيادات في بلدنا له مواصفات غير اي دولة في العالم ،لايهم ان يكون شخصية قيادية ،ولا كفاءة ،ولاعلم ،ولاحتي مقدرة علي اتخاذ القرار، المهم انه يكون أنصح إخوانه، يقدر يكتشف ان الاسهال والامراض عند الأطفال في بني سويف مش من الاهمال الصحي، ولا المياه الملوثة ،لكن من صدور امهاتهم اللي مابتغسلش صدرها قبل ماترضعهم!!!

أما تعدد حالات الاغتصاب فلايرجع للغياب الأمني، ولاحتي محاولة بث الرعب في قلوب النساء وكسر نفس رجالتهم ،لالزامهم بيوتهم وعدم خروجهم، لكن لأن النساء يخرجن للغيطان والترع لقضاء حاجتهم لانقطاع المياه في منازلهم ،فيتعرضن للتحرش والاغتصاب!!
رئيس وزراء بهذا الذكاء وهذه الفطنة ،والصراحة ،لايستحقه شعب غلبان جاهل مثلنا ،شعب ضحكوا عليه وقالوا له انه عمل ثورة ،وكفاية

عليه كدا يقعد بقي ساكن ،وهادي ،وطيب ،يستني النهضة اللي حايجيبها له المرشد ،شعب يتسحل ويتعري وينضرب ،ويظهر في الفضائيات يقول شكراً للأمن اللي حماني من الثورجية البلطجية ،شعب ثار علي الظلم، والقهر، والفقر علشان يتفرج علي صفقات الشاطر، ورحلات مالك المكوكية بطائرته الخاصة ،وحفلات عائلة رئيسه في طابا، هربا من غوغائية الغلابة والفقراء، اللي ثاروا بعد ماطلعت روحهم في طوابير العيش ،والبنزين ،وانابيب البوتاجاز.
شعب خرجت بناته وستاته بالحلل والصواني، تتحدي القهر، والجهل، تتحدي عقول فاكرة ان استباحة اجساد بنات مصر ،ممكن يرهبهم، ويشعر أهاليهم بالعجز عن حمايتهم ،ويضطروا يقعدوا في البيوت لاحول لهم ولاقوة ،شعب بيخرج كل يوم يقول مش حانطاطي مش حانسلم،
وفي إيده كفنه، وعلم بلده.
طبعاً شعب بهذه الصفات لايستحق رئيس وزراء مثل هشام قنديل ،يطالب المصريين بتخفيف ملابسهم في الصيف ،وارتداء القطن بدلا من تشغيل المراوح والتكييفات ،وفي الشتاء يقرر ثلاثة ارغفة مدعمة لكل مواطن يومياً.
وكأنه لايعرف ان المصريين من عشاق الصيف اصلا لانه بيوفر عليهم ثمن الهدوم ،اللي اصبح شراؤها من الرفاهية ،اما شراء القطن المصري فهو حلم فوق طاقتهم ،رئيس الوزراء الذي يحرر سعر الزيت والدقيق ،ويقول كفاية زجاجة زيت تموين لكل مصري شهريا ،طبعا هو متأكد ان الحرية والعدالة متكفلين بالزيت والارز في الارياف والنجوع ،رئيس وزراء لم يخرج من وزارته حلاً لمشكلة واحدة من مشاكل شعبه ،ومعلق كل امور الدولة الاقتصادية علي قرض صندوق النقد ،هو رئيس وزراء فاهم، وقادر، وعالم ببواطن الأمور، ولايستحقه المصريون، لذلك اقول له وانا مشفقة عليه من هذا الشعب الناكر للجميل، من فضلك ارحل انت وحكومتك ،وسيبونا نتحرم من عبقريتكم، وكفاءتكم ،احنا نستاهل ويارب حتي يصفونا مع المعارضين اللي احلوا دمهم ،ولايهمكم الشعب كله احل دمه منذ انتخاب الرئيس.
[email protected]