رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاريزما

الضاحك الباكى

نادر ناشد

السبت, 15 فبراير 2014 00:19
بقلم -نادر ناشد


 

< الأديب الساخر الكبير فكرى أباظة كان سباقاً لعصره في كتبه. رصد ملامح الشخصية المصرية في القرن الواحد والعشرين برغم أنه مات في عام 1978، وبرغم أنه كان يتوقع أن تسيطر العشوائيات علي كل شىء بدءاً من الفكر والأدب والسياسة ووصولاً إلي المؤسسات والشوارع والحارات، إلا أنه كان دائمًا شديد التفاؤل.

وفي كتابه «الضاحك الباكى» يقول: إذا فقدنا الأمل فلا معني لنور الفجر، عاش فكري أباظة حياة درامية تستحق أن تسجل في عمل فنى.. فقد وصل إلي القمة قبل ثورة 23 يوليو 1952، ولكن في الستينيات ظلمه كثيرون وأطاحوا بقامته الفكرية.. ومات كمداً.. غريباً في وطنه.
< كمال أبو رية في شخصية أحمد رامى.. وصل إلي أعلى حالات التشخيص والإبداع.. وبرغم أني شاهدت مسلسل أم كلثوم أكثر من مرة، إلا أنه لايزال

بكراً في كل مرة ويذاع حالياً علي النيل للدراما.
< الإذاعية دلال الشاطر.. دينامو إذاعة الشرق الأوسط.. طاقة خلاقة وروح شبابية دائمة، تتمتع بفكر مستنير وذكاء وخبرة ووجه مرح طفولى شديد النقاء.
< إذاعة الشرق الأوسط تعيد إحياء الكاتب الكبير موسى صبرى الدرامى أذاعت في يناير الماضى مسلسل «دموع صاحبة الجلالة» لأحمد زكي ويسرا. وتذيع هذا الشهر «غرام صاحبة السمو» لعزت العلايلى ونجوى إبراهيم. روايات موسى صبرى قراءة في ثلاثة عهود، وشاهدة علي الخط البيانى لصعود وهبوط المجتمع المصرى!!
< تصريح الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح فى الفضائيات حول عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية، يثير الأقاويل، فهو خليط من الأكاذيب والخداع. «أبو الفتوح» يؤكد أننا نعيش في
عصر غير ديمقراطى وفي جو من الخوف والفزع. وأن الدولة تحولت إلى دولة عسكرية وبوليسية.. «أبو الفتوح» لا يخاطب الشعب المصرى لكنه للأسف يخاطب أمريكا والغرب..!!
< المشير السيسي يؤكد أن أمامنا تحديات سياسية واقتصادية ودينية واجتماعية وأخلاقية.. ونحن نقول له: الشعب وراءك في كل خطوة وعلي بركة الله.. إرادة الشعب هي أقوي صخرة يمكن أن تتحطم عليها أقوى المؤامرات.
< زيارة المشير السيسي لروسيا، خروج منتصر لشعب مصر من التبعية الأمريكية.. وصفعة جديدة علي قفا أمريكا وأوباما وآن باترسون!!
< مبادرة الدكتور حسن نافعة للمصالحة مع الإخوان، كلام يليق عليه عبارة «اللي اختشوا ماتوا»!!
< تقسيم اليمن.. لا يفزعنى.. لأن مصر تستعصى علي هذه المؤامرات الصهيونية. وأقول لأوباما وصديقه نتنياهو وفيلسوف التقسيم روبرت دانيللى: التقسيم قادم ولكن في أمريكا.. أمريكا هي التي ستتفتت إلي دويلات خلال شهور قليلة.. والأيام بيننا!!
< مقارنة ظالمة بين جامعة الدول العربية وبين الاتحاد الأوروبى برغم أن الأولى سباقة في تأسيسها.. لأن جامعة الدول العربية انشغلت طوال سنوات عمرها في إطفاء الحرائق.. فقط!!


[email protected]