رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الإداري" يرفض الإفراج عن هشام طلعت

ميديا

الثلاثاء, 21 أبريل 2015 12:15
الإداري يرفض الإفراج عن هشام طلعت
القاهرة - بوابة الوفد - متابعات

قضت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار يحيى دكرورى، اليوم الثلاثاء، برفض الدعوى المقامة من شوقي السيد المحامي، مفوضاً عن رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، المحبوس لإدانته جنائياً بقضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم، والمطالبة بالإفراج الصحي عنه لحاجته الماسة للعلاج الفوري، وإحالة الدعوى لهيئة مفوضي الدولة لوضع التقرير القانونى الخاص بها.

وطالبت الدعوى بعودة المدعى من محبسه إلى مستشفى مناسب لحالته لتلقى العلاج بالعناية المركزة، وتحت إشراف فريق طبى،

درءًا لخطر الموت المحقق للمدعى، قبل الفصل فى الدعوى، لأن التحاليل الطبية لرجل الأعمال هشام طلعت مصطفى أثبتت إصابته بداء النشوانى، وهو مرض يصيب القلب والكلى بترسب نوع معين من البروتين (amyloid) الذى يزيد إفرازه فى الجسم بصورة غير طبيعية، مما يؤدى إلى ترسبه فى الأنسجة المتنوعة لأعضاء الجسم مسببًا خللاً وظيفيًا فى هذه الأنسجة، ما قد يؤدى
إلى الفشل الوظيفى الكامل، وهو ما قد يؤدى لحدوث الوفاة.

 وأضافت الدعوى، أن التقارير الطبية التى أودعتها إدارة المستشفى انتهت إلى ضرورة علاج المريض بالخارج فى لندن أو بوسطن بأمريكا، باعتبار أن لديهما المركز الطبى المؤهل لمعالجة هذا المرض. وأشارت الدعوى، إلى أن هناك مخالفات للقانون أهمها مخالفة القرار السلبى للدستور والقانون والمواثيق الدولية، بالامتناع عن إصدار قرار بالإفراج الصحى للمدعى، والموافقة على سفره للعلاج بالخارج، وذلك لتوافر أسبابه ومبرراته، ومخالفة القرار المطعون عليه للواقع وافتقاده ركن السبب، والتعسف والانحراف فى استخدام السلطة بالتنكيل بمريض أحوج ما يكون إلى الحماية الصحية.

أهم الاخبار