"سعداوي".. كلمة السر في اختطاف المصريين بليبيا

ميديا

الأحد, 22 مارس 2015 21:14
سعداوي.. كلمة السر في اختطاف المصريين بليبياصورة أرشيفية
القاهرة ـ بوابة الوفد ـ خالد عمار

أثار خبر اختفاء 64 مصريًا معظمهم من الأقباط في ليبيا اليوم، الكثير من التكهنات والتساؤلات، حول مصيرهم وهل تم اختطافهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي أم تنظيمات إرهابية أخرى، وخلال تتبع محرر بوابة الوفد لخيوط القضية تعثر في سر اختفاء هؤلاء.

مواطن مصري من مدينة أسيوط يعمل سمسارًا للهجرة غير الشرعية، يتقاضي من المصريين مبالغ مالية في سبيل تهجيرهم عبر البحر من ليبيا إلى إيطاليا، وآخرها أربعة وستون مصريًا، وعدهم السعداوي بالسفر  ولكنه لم يعد ولم يعودوا حتي الآن.
وترجح جهات حقوقية مصرية وليبية أنه تم اختطاف هؤلاء المصريين في مطار سرت بليبيا قبل وصولهم للبحر،  في وسط تقاعس حكومي في البحث عنهم.
وقالت جهات رسمية مصرية اليوم

باختفاء 26 مصريًا في مدينة سرت الليبية، وجاري البحث عنهم، ولم تعلن الخارجية المصرية أي تفاصيل حتي الآن.
فيما أكد  المحامي والناشط الحقوقي نجيب جبرائيل أن عدد المختطفين يصل إلى 64 مصريًا معظم أقباط، فقد الاتصال بهم  منذ 6 سبتمبر من العام المنصرم.
وأضاف جبرائيل أن هناك شخصا يدعي ممدوح أحمد محمد وشهرته سعداوي، يعمل سمسارًا بالهجرة غير الشرعية، حيث وعد المفقودين بمساعدتهم في الهجرة إلى إيطاليا عبر البحر مقابل مبلغ مالي قدره  عشرون ألف جنيه.
وأنه منذ ذلك الحين  فقد الاتصال بينهم وبين أولادهم، ولم نتلق أي أخبار عنهم من ذلك اليوم وحتي الآن، مرجحين اختطافهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي بمطار سرت ـ على حد قولهم.

 

أهم الاخبار