رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد أن قالها البلتاجي وصالح :

قيادات الإرهابية يعلنون اعتناق ديانة "الإخوان"

ميديا

الخميس, 27 نوفمبر 2014 16:47
قيادات الإرهابية يعلنون اعتناق ديانة الإخوان
كتبت – شيرين فرغلي:

جاءت تصريحات القيادي الإخواني محمد البلتاجي، اليوم، أثناء محاكمته داخل هيئة محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، التي قال فيها "أتمنى أن يميتني الله وأنا عضو بالجماعة"، لكي تؤكد أن جماعة الإخوان تتعامل مع سياسة تنظيمهم على أنه بمثابة دين "مقدس"، فيستبدلون كلمة الإسلام بـ"الإخوان".

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي ينطق بها إخواني

بهذه الدعوة"، بل سبقه العديد منهم، وجاء على رأسهم، القيادي الإخواني صبحي صالح بعد الاعتداء عليه في الإسكندرية، قائلا "اللهم توفني على الإخوان".
وكان قبلها قد أكد على ضرورة أن يتزوج الإخوانى إخوانية.
وسبق أن صرحت عائشة ابنة خيرت الشاطر، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية "الحمد لله
على نعمة الإخوان‬، فقط بينهم (أى الإخوان) عرفت نعمة حب وارتباط وثيق أقوى من النسب"، فضلا عن قيام الشيخ الإخواني فاروق يحيى خطيب مسجد العزيز بالله بالزيتون، باختتام خطبة الجمعة بدعوة "اللهم أحينا إخوانًا وأمتنا إخوانًا".
وغيرها من الفتاوى الدينية التي تحرم زواج الإخواني من امرأة غير إخوانية، وتحريم الخروج عن الحاكم أو انتقاده، فضلا عن التعامل مع قياداتهم على أن كلامهم منزل ولا يجوز معارضته، وغيرها من الأفعال والتصرفات التي تؤكد اتباعهم "ملة الإخوان".

 

أهم الاخبار