برنامج "الحياة اليوم" ينفى إهانة القضاة

ميديا

الأحد, 19 مايو 2013 19:31
برنامج الحياة اليوم ينفى إهانة القضاةبرنامج الحياة اليوم ولبنى عسل

نفت إدارة تحرير برنامج "الحياة اليوم" بتلفزيون "الحياة" ما تردد من خلال عدد من المواقع الإخبارية الالكترونية، بخصوص إهانة صادرة من الإعلامية لبني عسل مقدمة البرنامج لأحد السادة القضاة المشرفين علي إحدى لجان الاستفتاء على الدستور، ووصفها بأنه ليس قاضيا، بل إنه يعمل "منجدا".

وأكد البرنامج فى بيان له احترامه الكامل للسادة القضاة، ولكافة المستشارين بالهيئات القضائية، فإن الواقعة كالتالي:" بعد تناقل عدد من القنوات الإخبارية خبرًا عن عدم وجود قاض فى أحد اللجان الفرعية فى الاستفتاء، وهي "اللجنة رقم 25

بشبين الكوم" وأن المتواجد بها يعمل فى مهنة "التنجيد". وحرصًا على مصداقية البرنامج التى عهدها علينا الجمهور لم نقم بإذاعة الخبر، وقمنا بالاتصال بمراسلنا أحمد مصيلحى للتأكد من صحة الخبر، وبالفعل لم يؤكد مراسلنا صحة الخبر وتم إذاعة ذلك، في وقته، وفى أثناء مداخلة مراسلنا، كنا قد تواصلنا مع المستشار محمد ممدوح سالم المشرف على اللجنة، والذى أكد لنا بالفعل تواجده داخل اللجنة، مكذبًا كل ما تم
تداوله على القنوات الأخرى، وعدد من المواقع الاليكترونية، ومواقع التواصل الاجتماعى والتى كانت قد تناقلت الخبر بعد إذاعته فى إحدى الفضائيات عن طريق مراسلها فى موقع الأحداث، والذى وصفه بالمنجد".
وتؤكد إدارة البرنامج أنه لم يتم إذاعة أو نشر أي ألفاظ أو مشاهد مسيئة سواء للقضاة أو لغيرهم من فئات المجتمع، وأن الإعلامية "لبنى عسل" مقدمة البرنامج ذكرت أكثر من مرة أثناء الحلقة، وهي واقعة موثقة بالتسجيل بالصوت والصورة أنها تستنكف ذكر الكلمة المسيئة، ولم يخرج منها سوى أن هناك بعض الأشخاص رددوا أن المتواجد فى اللجنة ليس قاضيًا أو عضو هيئة قضائية، وعليه تم الاتصال بالمستشار محمد ممدوح وهو ما تم في وقتها.

 

أهم الاخبار