رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى الذكرى السنوية لليوم العالمى لحرية الصحافة ..

"الصحفيين العرب" تدين الانتهاكات التى يتعرض لها الصحفيون

ميديا

الخميس, 02 مايو 2013 12:44
الصحفيين العرب تدين الانتهاكات التى يتعرض لها الصحفيون
كتب – سهيل وريور:

أدان "إتحاد الصحفيين العرب" ما يتعرض له الصحفيون من انتهاكات مرفوضة تصل الى حد القتل والتصفية الجسدية  ، وذلك فى ذكرى اليوم العالمى "لحرية الصحافة"، والتى توافق غداً الثالث من مايو.

وأكد اتحاد الصحفيين العرب فى بيان له ، أن التنظيمات الصحفية فى كافة البلاد العربية فى حاجة ماسة للتكاتف والوحدة – فى إطار الاتحاد – للتغلب على عراقيل أساسية وضخمة للوصول إلى أقصى قدر ممكن من حرية الرأى والتعبير.
ويطالب اتحاد الصحفيين العرب بإلغاء القوانين التى تخنق الحريات وتخلق أجواء مشبعة بالخوف ، وعلى الحكومات العربية أن تسمح لشعوبها أن تعبر عن نفسها بحرية إصدار الصحف ووسائط الإعلام المرئية والمسموعة والإلكترونية واتخاذ الخطوات الكفيلة بضمان حرية الصحافة دون المساس بالحقوق الشخصية للمواطنين والتعرض لهم دون وجه حق.
واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة منذ 20 عاما – وبالتحديد فى عام 1993 – يوم الثالث من مايو للاحتفال باليوم العالمى لحرية الصحافة إحياء لذكرى اعتماد نظمته اليونسكو فى "ناميبيا" فى 3 مايو 1991.
وينص الإعلان على أنه لا يمكن تحقيق حرية الصحافة إلا من خلال ضمان بيئة إعلامية حرة مستقلة وقائمة على التعددية ، وهذا شرط مسبق لضمان أمن الصحفيين أثناء تادية عملهم ولكفالة التحقيق فى الجرائم ضد حرية الصحافة تحقيقاً سريعا ودقيقاً.
وهذا اليوم ( اليوم العالمى لحرية الصحافة ) مخصص للدفاع عن حرية التعبير وعن سلامة الصحفيين فى وسائل الإعلام المطبوعة والمذاعة والإلكترونية .
وقد اختارت اليونسكو مدينة "سان خوسية" بكوستاريكا، للاحتفال باليوم العالمة لحرية

الصحافة تحت عنوان " التحدث بأمان – ضمان حرية التعبير فى جميع وسائل الإعلام ".
ويشارك فى تنظيم الاحتفال اليونسكو وحكومة كوستاريكا وجامعة الامم المتحدة للسلام بمدينة سان خوسية فى الفترة من 2 الى 4 مايو 2013.
وتندرج احتفالات هذا العام فى سياق خطة عمل الامم المتحدة بشان سلامة الصحفيين ومسألة الافلات من العقاب، وتقوم هذه الخطة على تجميع جهود وكالات الامم المتحدة والشركاء الخارجين من اجل توفير بيئة اكثر امانا للصحفيين.
ومن ناحية اخرى فازت الصحفية الاثيوبية "ريوت اليمو" بجائزة اليونسكو "غيير موكانو العالمية" لحرية الصحافة لعام 2013 وتقضى ريوت اليمو عقوبة الحبس 5 سنوات فى سجن كاليتى ببلادها، وقد اوصت هيئة دولية مستقلة باختيار اليمو اعترافا بما تحلت به من شجاعة استثنائية وما تميزت به من صمود فضلا عن التزامها فى مجال حرية التعبير.
وجائزة اليونسكو " غيير موكانو العالمية " لحرية الصحافة تم انشاؤها عام 1997 وتمنح سنويا فى ذكرى اليوم العالمى لحرية الصحافة فى 3 مايو.

 

أهم الاخبار