رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيسا التحرير

علي البحراوي - خالد إدريس

أستاذ علم اجتماع عن حادثة فتاة المنصورة البشعة: الجاني مش ممكن يكون طبيعي (فيديو)

ميديا

الاثنين, 20 يونيو 2022 19:40
أستاذ علم اجتماع عن حادثة فتاة المنصورة البشعة: الجاني مش ممكن يكون طبيعي (فيديو)نيرة أشرف، فتاة المنصورة
كتب- أحمد يوسف الحنفى

قالت الدكتور هند فؤاد السيد، أستاذ علم الاجتماع بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، إن قتل فتاة أمام جامعة المنصورة حادثة بشعة، مؤكدة أنه لا يستطيع شاب أن يتزوج فتاة بالقوة أو من خلال الابتزاز.

 

اقرأ أيضا.. جيران طالبة جامعة المنصورة المقتولة على يد زميلها: كانت في حالها

 

وأضافت، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، ببرنامج "صالة التحرير"، المذاع عبر قناة "صدى البلد"، مساء الإثنين، أن هذا الشاب حمل سلاحًا أبيض لتنفيذ جريمته، ومن الممكن أن يكون هذا الشخص ليس طبيعيًا لتنفيذ جريمته عن قصد؛ بعد اتخاذه قرار تنفيذ الجريمة، لافتة إلى أن هذا الشاب، البالغ من العمر 21 عامًا، ابتز الفتاة إلكترونيًا قبل ارتكاب الجريمة بعدما رفضه الأهل عندما تقدم لخطبتها.

 

ولفتت إلى أنه بعد ارتكابه جريمة القتل حاول تشويه نفسه بالسكين حتى لا يتم اكتشاف جريمته؛ أو إثبات أنه حاول الإقدام على الانتحار، موضحة أن السوشيال ميديا تستخدم كسلاح ذو حدين؛ بعدما تدهورت القيم بعد تصوير مثل هذه الحوادث؛ وهو الأمر

الذي يتنافى مع قيم المجتمع المصري.

 

وطالبت بعدم مشاهدة مثل هذه الفيديوهات لأنه يثير مشاعر سلبية تجاه أبناء المجتمع، مشيرة إلى أن الشق الإيجابي في تصوير الحادثة، من خلال كاميرات المراقبة، هو كشف المجرم الذي ارتكب الواقعة.

 

وأكدت أن الشعب المصري لديه شهامة ظهرت جليًا في قيام الأهالي بالقبض على الشاب مرتكب الواقعة، كاشفة أن هذه الطالبة قامت بالتبليغ عن ابتزاز هذا الشاب لها؛ مطالبة بمساندة الفتيات عندما يقمن بالتبليغ عن حوادث من هذا الشكل، مؤكدة أن معظم هذه الجرائم تتم من خلال أشخاص يتعاطون المخدرات.

 

 

تفاصيل مقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف 

 

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط الطالب مرتكب واقعة التعدي على الطالبة "نيرة" أمام كلية الآداب  جامعة المنصور، مستخدمًا سلاحًا أبيض "سكين" مما أدى إلى مصرعها، والأداة المستخدمة في الجريمة.

 

وتداول رواد التواصل الاجتماعي صور لبطاقة تحقيق الشخصية للمتهم بعد القبض عليه اسمه بالكامل، 

محمد عادل محمد إسماعيل عوض الله، من مواليد مدينة المحلة بمحافظة الغربية، مولود في شهر مايو سنة 2001، يبلغ من العمر 21 سنة، طالب في كلية الآداب جامعة المنصورة.

 

 وقال عدد من صديقات المجني عليها، إن الطالب المتهم حاول الكلام معها عن الزواج منها قبل الحادث بأيام، لكنها رفضته بشكل قاطع، وعندما حاول تكرار الطلب وبخته وحدثت بينهما مشادة كلامية، فتوعدها قائلًا: لو مكنتيش ليا هموتك. وأضفن أنهن فوجئن اليوم بقتله لها، لينفذ وعده لها بالتخلص منها، ما أصاب الجميع بالصدمة، كونهن اعتبرن كلامه مجرد تهديد.

 

وقد شهدت مدينة المنصورة، صباح اليوم الإثنين، جريمة بشعة، حيث أقدم طالب على ذبح زميلته، أمام بوابة كلية الآداب بجامعه المنصورة، بسبب مشادة كلامية نشبت بينهما.

 

وكان  اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارًا من مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمركز شرطة أول المنصورة، من أمن جامعة المنصورة بمقتل طالبة على يد زميلها أمام بوابة كلية الآداب بجامعة المنصورة.

 

وانتقل ضباط المباحث إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين مصرع طالبة على يد زميلها، إثر مشادة كلامية بينهما في أثناء ذهابهما إلى الامتحان، فطعنها طعنتين نافذتين، لقيت على الفور مصرعها، وتم نقل الجثة إلى المستشفى الدولي، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

 

للمزيد من أخبار قسم الميديا اضغط هنــــــــــــــــــا

أهم الاخبار