رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فؤاد: الذراع المسلحة للإخوان ستكون بديلاً للداخلية

ميديا

الاثنين, 04 فبراير 2013 09:35
فؤاد: الذراع المسلحة للإخوان ستكون بديلاً للداخلية سكينة فؤاد
بوابة الوفد – متابعات:

كشفت الكاتبة الصحفية سكينة فؤاد، مستشارة الرئيس مرسي السابقة، أن هناك ذراعا مسلحة لجماعة الإخوان المسلمين تستعد للاستيلاء على مقومات البلاد والسيطرة على الشارع لتحل محل وزارة الداخلية وهو ما تسبب فى إثارة غضب الشباب وخروجهم إلى الشوارع.

ولفتت الى أن غضبهم نابع من إحساسهم بالظلم، والتهميش، وضياع البلد، وأنه ليس صحيحا أن هناك من يحركهم لأنهم مثلما خرجوا فى 25 يناير يوم الثورة يخرجون الآن إلى الشوارع.

وحذرت سكينة فؤاد - فى حوارها مع الإعلامى

وائل الإبراشى فى برنامج "العاشرة مساء"، وبثته فضائية "دريم2"- السلطات المصرية من التمادى فيما أسمته استخدام قناصة مسلحين تقوم بممارسة العنف والاعتداء على المعارضين، وقنص المتظاهرين فى الشوارع, قائلة: "هناك قناصة تقوم بالقنص فى الشوارع بعد الثورة".

وردًا على تساؤل الإبراشى لها حول وجود مخطط لإسقاط الداخلية ليحل محلها جماعات مسلحة تابعة لقوى وجماعات إسلامية, قالت سكينة فؤاد: بالفعل هناك ميليشيات مسلحة

تمارس العنف ومذبحة بورسعيد لافتة الى أن هناك مجموعات مسلحة يتم استخدامها ضد المعارضين وهناك وقائع كثيرة حدثت، ولم نتوصل الى الجناة حتى الآن.

وأكدت أنها ليس لديها معلومات حول مصدر صناعة القرار فى مصر سواء كانت من مكتب الإرشاد أم من قصر الرئاسة، قائلة: إنها لم تستطع خلال مشاركتها فى الهيئة الاستشارية للرئيس قبل استقالتها أن تحقق ما كانت تتمناه من نظام جاء بعد الثورة.

وقالت سكينة فؤاد: إن النتائج تقول إن مصلحة مصر تراجعت إلى الخلف، وفضلت عليها مصلحة جماعة الإخوان المسلمين.

وطلبت سكينة فؤاد تشكيل هيئة مستقلة للتحقيق فى تلك الوقائع حتى نضمن الكشف عنها.

 

أهم الاخبار