رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

(فيديو) .. الإفتاء : شعبان شهر النبي وصيامه نافلة تخضع لقلب المسلم

ميديا

الاثنين, 15 مارس 2021 13:07
(فيديو) .. الإفتاء : شعبان شهر النبي وصيامه نافلة تخضع لقلب المسلمالدكتور محمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء

كتب - أحمد فايق:

قال الدكتور محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن شهر شعبان عظيم القدر، حيث سماه النبي محمد عليه الصلاة والسلام

بأنه شهره، حيث قال الرسول : "رجب شهر الله وشعبان شهري ورمضان شهر أمتي"، ولما وصف النبي شعبان قال: "وشعبان شهري فمن عظم شهر شعبان فقد عظم أمري، ومن عظم أمري، كنت له فرطا وذخرا يوم القيامة".

وأضاف "وسام" خلال لقائه ببرنامج "صباح الخير يامصر"، المذاع عبر فضائية " القناة الأولى"، اليوم الاثنين، أن  شعبان شهر النبي محمد عليه الصلاة والسلام

لأن فيه تحويل القبلة، حتى قالت السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها لللنبي محمد "أرى ربك يسارع في هواك"، وفي نزلت أية الصلاة على النبي "إن الله وملائكته يصلون على النبي يأيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما"، وفيه رفع الأحمال والتهيئة لشهر رمضان.

وتابع وسام أن النبي محمد كان يصوم كثيرا في شهر شعبان، إذ أن الرائي يظن أنه يصومه كله

لكي يعلم المسلمين كيفية التهيؤ لرمضان، مضيفا:"من أراد أن يصومه فالأمر واسع، قضية الصيام وغيرها من النوافل وغيرها من النوافل مردها حيث يجد المسلم قلبه، لأن العبادة التي إذا فعلتها دق عندها قلبك، ولذلك قال الإمام الغزالي حجة الإسلام إذا فتح لك باب عبادة فالزمه فإن الفتح ثبته".

وأشار وسام إلى أن الله شرع منظومة لنا، وهي أشهر رجب ثم شعبان ثم رمضان، فالأول هو شهر الزرع والثاني سقي الزرع، والثالث هو شهر الحصاد، فيجب علينا الاستغفار 100 مرة والصلاة على المختار 100 وقول لا إله الله 100، فالاستغفار تطهير والاستغفار تعطير وإذا فعلت ذلك أصبحت صالحا للدخول إلى الحضرة القدسية فتقول لا إله الله.

أهم الاخبار