رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

زاهي حواس يكشف تفاصيل مقتل أول ملك يشن حربًا ضد الهكسوس (فيديو)

ميديا

الأربعاء, 17 فبراير 2021 19:44
زاهي حواس يكشف تفاصيل مقتل أول ملك يشن حربًا ضد الهكسوس (فيديو)الملك سقنن رع تاعا الثاني

كتب- أحمد يوسف الحنفى

كشف زاهي حواس، عالم الآثار، تفاصيل مقتل الملك سقنن رع تاعا الثاني  الملقب بـ«الفرعون الشجاع» وقيادته أول حرب خاضتها مصر ضد عدو «الهكسوس» بعد احتلالهم مصر 150 سنة.

 

فيديو.. مؤرخ: الهكسوس احتلوا محافظة الشرقية وليس مصر

 

وأوضح حواس في مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى مقدمة برنامج «صالة التحرير» المذاع على قناة صدى البلد، اليوم الأربعاء، أن «الفرعون الشجاع» كان ملكًا في طيبة عاصمة مصر القديمة، وأول من بدأ حرب التحرير ضد الهكسوس وكان متزوجا ولديه أبناء أبرزهم أحمس الذي قاد معركة التحرير.

 

ولفت إلى أن الملك المصري خسر المعركة وتم أسره وتقييد يديه وقدميه للخلف، متابعًا أن الأشعة المقطعية كشفت طعنه بسبع طعنات أودت بحياته.

 

وأضاف أن الجنود المصريين نقلوا الملك المصري بعد مقتله إلى طيبة وهناك تم تحنيطه.

 

ونشرت مجلة Frontiers in Medicine بحث علمي لعالم الآثار ووزير الآثار الأسبق الدكتور زاهي حواس والدكتورة سحر سليم أستاذة الأشعة بكلية الطب جامعة القاهرة.


ساعدت التكنولوجيا الطبية الحديثة في سرد قصة ملك في مصر القديمة مات في سبيل إعادة توحيد مصر في القرن السادس عشر قبل الميلاد، وذلك في البحث الذي نشر اليوم ١٧ فبراير في مجلة Frontiers in Medicine.


ويدور حول فحص مومياء الملك سقنن رع -تاعا الثاني بالأشعة المقطعية والتي أجراها الدكتور زاهي حواس عالم الآثار والدكتورة سحر سليم أستاذة الأشعة بكلية الطب جامعة القاهرة.

حكم الفرعون سقنن رع تاعا الثاني الملقب بالشجاع، جنوب مصر خلال احتلال البلاد من قبل الهكسوس الذين استولوا على الدلتا في شمال مصر لمدة قرن من الزمان  (1650-1550 قبل الميلاد).

وتم اكتشاف مومياء سقنن رع تاعا الثاني في خبيئة الدير البحري عام١٨٨١ وتم فحصها لأول مرة حينها وكذلك تمت دراسة المومياء بالأشعة السينية في ستينيات القرن الماضي.

وأشارت هذه الفحوصات إلى أن الملك

المتوفى قد عانى من عدة إصابات خطيرة في الرأس، ولكن لا يوجد جراح في باقي الجسد، وقد اختلفت النظريات في سبب وفاة الملك فرجح البعض أن الملك قد قتل في معركة ربما على يد ملك الهكسوس نفسه، وأشار آخرون إلى أن سقنن رع تاعا الثاني ربما قُتل بمؤامرة أثناء نومه في قصره، ورجح آخرون أن التحنيط ربما تم على عجل بعيدًا عن ورشة التحنيط الملكية، وذلك لسوء حالة المومياء.
 
تقنية الأشعة المقطعية هي إحدى تقنيات التصوير الطبي، تستخدم لدراسة البقايا الأثرية بما في ذلك المومياوات بشكل آمن ودون تدخل مما يساعد على المحافظة عليها، و ساعدت الأشعة المقطعية في دراسة العديد من المومياوات الملكية المصرية وتحديد العمر عند الوفاة والجنس وكذلك كيفية الوفاة.

 في بحثهما، قدم الباحثان المصريان زاهي حواس وسحر سليم تفسيرًا جديدًا للأحداث قبل وبعد وفاة الملك سقنن رع، استنادًا إلى صور الأشعة المقطعية ثنائية وثلاثية الأبعاد والتي تم تركيبها بواسطة تقنيات الكمبيوتر المتطورة، فيظهر تشوه الذراعين أنه يبدو أنه قد تم بالفعل أسر سقنن رع-تاعا  الثاني في ساحة المعركة، وقيدت يديه خلف ظهره، مما منعه من صد الهجوم الشرس عن وجهه.

 

أهم الاخبار