رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير البترول: نسعى لوقف البحث العشوائى عن الذهب بالبحر الحمر

ميديا

الجمعة, 11 يناير 2013 20:33
وزير البترول: نسعى لوقف البحث العشوائى عن الذهب بالبحر الحمرالمهندس أسامة كمال وزير البترول
كتبت سناء مصطفى:

أكد المهندس أسامة كمال، وزير البترول والثروة المعدنية، على أهمية تطوير وتنمية الثروات المعدنية بوجه عام وإنتاج الذهب بوجه خاص ليسهم في العبور باقتصاد مصر من تلك المرحلة الصعبة التي تمر بها البلاد.

جاء ذلك خلال لقاء وزير البترول مع محمد كامل، محافظ البحر الأحمر، ومشايخ قبائل العبابدة والبشارية بمناطق الشلاتين وحلايب.
وأشار الوزير إلى أن هذا اللقاء هو الثاني في سلسلة اللقاءات مع مشايخ القبائل بعد اللقاء الأول مع مشايخ القبائل في محافظة أسوان لبحث تقنين أوضاع الاستغلال العشوائي للبحث عن الذهب والخامات التعدينية في الصحراء الشرقية بمناطق الشلاتين وحلايب ووادي العلاقي ومرسى علم.
وأوضح أن هذه اللقاءات بهدف التعرف على أوضاع أهالى القبائل العاملين في البحث العشوائي واستخراج الذهب وعلى مشاكلهم ورؤيتهم وأفكارهم للانخراط

داخل الإطار القانوني والشرعي لتحقيق الاستغلال الأمثل الاقتصادي لثروات مصر التعدينية وخاصة الذهب.
وأعلن شيوخ القبائل غياب التنمية والاهتمام خلال الفترات الماضية عن مناطق الشلاتين وحلايب وإنكماش وركود التجارة البينية بين مصر والسودان والتي أدت إلى التأثير سلبًا على مصدر رئيسي لهم للرزق والدخل.
ومن جانبه، أكد وزير البترول أن توجه الحكومة الحالي العمل على رفع مستوى معيشة أهالي الجنوب والعمل على تنسيق وتقنين أوضاع البحث العشوائي عن الذهب والتمتع بغطاء قانوني يحقق دخل للعاملين في هذا النشاط من أهالي القبائل في الشلاتين وحلايب مع حفظ حق الدولة في ثرواتها الطبيعية.
وطالب  الوزيرشركة الشلاتين للثروة المعدنية التي تأسست في
نوفمبر الماضى لهذا الغرض بوضع  قواعد إصدار التراخيص والخرائط وأساليب الاستخراج القانوني بما يحقق المنفعة المتبادلة للجميع وتوفير فرص عمل آمنة لأهالي المنطقة.
كما شدد الوزير على تعيين أبناء المنطقة في الشركة الجديدة، وأشار الوزير إلى أنه سيتوجه إلى منطقة الشلاتين وحلايب ولقاء مشايخ وأهالي العبابدة والبشارية خلال الأسبوع القادم لاستعراض نتائج الآليات التي تم الاتفاق عليها مع مسئولي الثروة المعدنية لتقنين الأوضاع موضحًا أن هناك لقاء آخر هذا الأسبوع بأسوان بين مسئولى الثروة المعدنية ومشايخ قبائل البشارية والعبابدة ووادي العلاقي التابعين لمحافظة أسوان للإتفاق على الآليات بعد اجتماع الوزير بهم بوزارة البترول الأسبوع الماضي.
ومن جانبه، أكد محافظ البحر الأحمر، تقدير المشايخ وأهالي القبائل للدور الإيجابي لوزير البترول من أجل تقنين أوضاع أهالي هذه المناطق العاملين في هذا النشاط وتيسير سبل العيش لهم والعمل على رفع مستواهم المعيشي مؤكدًا على تقديم كافة أوجه الدعم لتسهيل وضع الآليات التي سيتم الاتفاق عليها موضع التنفيذ لإنجاح هذا المشروع.

أهم الاخبار