رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شاهد.. فرنسا تُلزم الأزواج العنيفين على ارتداء سِوارًا إلكترونيًا

ميديا

الجمعة, 25 سبتمبر 2020 18:30
شاهد.. فرنسا تُلزم الأزواج العنيفين على ارتداء سِوارًا إلكترونيًاأسورة إلكترونية
كتب - أحمد يوسف

 عرضت فضائية "يورونيوز"، مساء الجمعة، لبدأ فرنسا الجمعة اعتماد تقنية السوار المانع للاقتراب بهدف الحدّ من العنف الأسري.

 

 وبحسب شبكة "يورونيوز"، يكفل هذا الجهاز إبقاء الأزواج الحاليين أو السابقين العنيفين بعيدين من زوجاتهم. وتقول الحكومة الفرنسية، إنها وضعت تحت تصرف للقضاة الفرنسيين خيار المطالبة بتتبع مرتكبي جرائم العنف المنزلي من خلال الأساور الإلكترونية، في الوقت الذي تكافح فيه البلاد تزايد أعداد النساء اللواتي قُتلن على يد شركاء حاليين أو سابقين.

 

 وأشرف، وزير العدل الفرنسي إريك دوبون موريتي على إطلاق هذا الإجراء الجديد إذ قال "سيتم تشغيل هذا النظام في جميع أنحاء الأراضي

الوطنية بحلول نهاية العام.

 

 وتمتلك إدارة السجون بالفعل القدرة التشغيلية لإدارة 1000 سوار، وهو أمر مهم بشكل خاص".

 

 ويوضع هذا السوار الإلكتروني في الكاحل، ويتيح تحديد الموقع الجغرافي للشخص الذي يضعه، فيطلق نظام إنذار عندما يقترب الزوج الحالي أو السابق من ضحيته التي تكون هي الأخرى مزودّة بجهاز آخر.

 

 وإذا دخل الشريك العنيف المسافة المحظور أن يقترب منها، يتلقى اتصالًا من الجهة التي تدير منظومة الإنذار على مدار الساعة، فإذا لم يُجب أو لم يَعُد أدراجه، يتم إخطار

الشرطة.

 

 وبرزت مُطالبة منذ سنوات في فرنسا باعتماد هذا الجهاز الذي أثبت فاعليته في إسبانيا، ودعت الجمعيات المدنية المختصة إلى اعتماده خلال مشاورات وطنية مع الحكومة في الخريف الفائت، هدفت إلى تحديد أفضل السبل لمكافحة العنف الزوجي.

 

 وسيكون هذا الجهاز متوفرًا في مرحلة أولى اعتبارًا من الجمعة في خمس مناطق قبل أن يُعمَم على الأراضي الفرنسية كافة في 31 ديسمبر المقبل، بحسب وزارة العدل الفرنسية.

 

 وتشير الإحصائيات الرسمية إلى ارتفاع جرائم قتل النساء بشكل كبير في العام 2019 في فرنسا، وبلغ عدد النساء اللواتي قتلن من طرف أزواجهن 146 مقارنة بـ 121 في العام 2018.

 

 وتوقعت وزيرة العدل آنذاك نيكول بيلوبيه أن يسهم استخدام السوار في تفادي عدد كبير من هذه الجرائم، واعدة باعتماده في بداية العام 2020.

شاهد الفيديو..

أهم الاخبار