رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"صحفيون للإصلاح" تدين الاعتداء على قطب العربي بالتحرير

ميديا

السبت, 24 نوفمبر 2012 12:35
صحفيون للإصلاح تدين الاعتداء على قطب العربي بالتحريرقطب العربى
كتب- محمد الصعيدى

تدين حركة صحفيون من أجل الإصلاح  الاعتداء الآثم من قبل متظاهرين بميدان التحرير مساء الجمعة 23 نوفمبر 2012, على الكاتب الصحفي "قطب العربي" الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للصحافة, وأحد قيادات تيار الاستقلال النقابي، وسرقته أثناء تواجده بصفته المهنية في الميدان بتهمة أنه يدافع عن الإخوان وقرارات الرئيس الأخيرة .

وتحمل الحركة كل من السادة حمدين صباحي ومحمد البرادعي وعمرو موسي الجريمة النكراء،

التي تستهدف حملة القلم في مصر، وأحد الذين ناضلوا في عهد الاستبداد ضد القوانين المقيدة للحريات، مؤكدة أن الاعتداء يشكل تطورا خطيرا يستوجب تدخل مجلس نقابة الصحفيين.
وتشير الحركة إلي أهمية اعتذار منظمي فاعليات ميدان التحريرعما حدث، وتحديد مسئوليتهم عن ضبط الإيقاع في الميدان، وتوضيح ما إذا كان هؤلاء المتظاهرين محسوبين عليهم
أم مندسين، مشددة على أن الاعتداء على صحفي يجب أن تهتز لشدته كراسي المنظمين الحزبية.
وتعلن الحركة عن دراستها الموقف القانوني وأبعاده مع مجلس النقابة، حتى تتوقف مثل هذه الجرائم وسط مزيدات سياسية، تنال من المهنة ورموز الدفاع عن إستقلالها موضحة أن المناكفات السياسية يجب ألا تنال من ظفر صحفي في عهد ما بعد الثورة, ودعت الحركة كل أبناء المهنة إلى الترفع عن الخوض في المزيدات السياسية والالتزام بالخط الثوري، والتوحد خلف مباديء المهنة وأخلاقها، والزود عن الثورة ومبادئها ومطالب شهدائها.

أهم الاخبار