رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شاهد.. أستاذ آثار: نقل مسلة رمسيس الثاني للتحرير ضمن خطة تطوير القاهرة

ميديا

السبت, 31 أغسطس 2019 12:36
شاهد.. أستاذ آثار: نقل مسلة رمسيس الثاني للتحرير ضمن خطة تطوير القاهرةمسلة رمسيس الثاني

:كتب- أحمد فايق

قال الدكتور أحمد بدران، أستاذ الآثار بجامعة القاهرة، إن تجميل ميدان التحرير أو القاهرة بصفة عامة، هو توجه تقوم به القيادة السياسية في الفترة الأخيرة، حيث أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، أعطى توجيهات بنقل المؤسسات الحكومية والوزارات للعاصمة الإدارية الجديدة وفي نفس التوقيت تطوير القاهرة، لافتا إلى أنه من من ضمن أعمال التطوير الاهتمام بتطوير ميدان التحرير.

 

وأوضح "بدران" خلال مداخلة مداخلة هاتفية ببرنامج "8 الصبح" على فضائية "dmc" اليوم السبت، أن ميدان التحرير من الميادين العريقة ومكان مهم جدا في وسط البلد، ويعد من أحد الأماكن الهامة بالقاهرة ، حيث يوجد به  المتحف المصري القديم، وهو من أعرق المتاحف المصرية، وهو المتحف الوحيد

في العالم الذي شيد بالأساس ليكون متحفا للأثار بعكس متاحف أخرى، لافتا إلى أنه من ضمن أعمال تطوير ميدان التحرير هو نقل مسلة رمسيس الثاني، التي يبلغ طولها حوالي 19 متر لتتوسط الميدان، وهو أمر موجود في العالم كله.

 

وأضاف  أن إيطاليا بها حوالي 13 مسلة في الميادين ، وفرنسا بها مسلات في باريس مثل ميدان الكونكورد، وبالأحرى  أن تحظى القاهرة العريقة بنصيبها من المسلات كنوع من الاعتزاز بالآثار المصري وروعتها وعرضها في أماكن عامة، لافتا إلى أنه تم نقل مسلة حديقة الزمالك أيضا لمدينة العلمين

الجديدة، وهو توجه جيد جدا من جانبين ، الأول الاهتمام بتطوير المدن وإقامة المدن والميادين الجديدة وتطوير الميادين القديمة ، والأمر الثاني توزيع الآثار المصرية التي لها رونق وطابع خاص مثل المسلات ، حيث أنها  كانت توضع في مناطق عامة أمام المعابد في مصر القديمة ، لأنها إشارة ورمز للمصري القديم .

وتابع أستاذ الآثار، أن في هذه الفترة تهتم الدولة بالآثار المصرية القديمة، واصفا الفترة الحالية بالعصر الذهبي، نظرا لاهتمام الدولة بالآثار والتراث المصري، حيث أنه يوجد الأن عدة مشروعات على كل المستويات لترميم وصيانة الآثار، من ضمنها سور مجرى العيون الذي يوجد به عشوائيات ومصانع للجلود والغراء، التي كان ينتج عنها مواد مضرة بالأثر نفسه، وتم تطوير المكان وإعداده ليكون من ضمن أماكن الزيارة، بالإضافة إلى قصر البارون التي يتم صيانته عل أعلى مستوى حتى يكون ملتقى ثقافي.

شاهد الفيديو..

أهم الاخبار