رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المسلمانى:شفيق ومرسى دون "الأيزو" السياسى

ميديا

الأحد, 17 يونيو 2012 20:57
المسلمانى:شفيق ومرسى دون الأيزو السياسى
كتب - صلاح شرابى:

طالب الإعلامي أحمد المسلماني مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية الرئيس القادم للجمهورية بأن يكون طبيباً نفسياً لجموع الشعب المصري لكونه يعلم بأن الغالبية ترفضه ولم تشارك في إنتخابه وهو مايتطلب منه التعامل مع القوي السياسية بمنطق بناء الوطن والنظر للأمام وترك كل ما يحتويه الماضي من خلافات وشوائب قد تعوق مسيرة الوطن.

وقال المسلماني خلال لقائه مع الإعلامية جيهان منصور مساء اليوم إن أنصار المرشحين يخوضون حرباً نفسية عن طريق ترويج

كل فريق بتقدم مرشحه لبث حالة من الإحباط لدي أنصار المرشح الآخر واصفاً الوضع الحالي في مصر باللخبطة بعد أن تركت القيادة السياسية في البلاد أمور الوطن وشئون الإنتخابات وتفرغت لشئون أخري.
وأرجع المسلماني إصابة الشباب باليأس وضعف كثافتهم التصويتية في جولة الإعادة إلي أن مرشحي الجولة كليهما ينتمي للماضي سواء كان الدكتور محمد مرسي مرشح جماعة الإخوان المسلمين
أو الفريق أحمد شفيق المحسوي علي النظام البائد، قائلا "كلاهما لم يصل إلي درجة "الأيزو" السياسية في إشارة منه لعدم حصولهما علي الجودة السياسية التي يرتضيها الشعب".
وأعرب المسلماني عن استيائه الشديد من نقل العمل السياسي إلي المحاكم وهو ماأدي إلي انتظار السياسيين لحكم المحكمة في كل شيء، قائلاً "السياسة تعني التفاوض والدول المتقدمة هي التي يقل فيها لجوء السياسيين للمحاكم"، منتقداً اختلاف القانونيين والقضاة حول الحكم الواحد، قائلاً "الاختلاف قد يكثر في السياسة أو الاقتصاد لكن علم القانون من أكثر العلوم ثباتاً وبالتالي لايليق به ما يحدث من خلافات حوله".

 

أهم الاخبار