8 حركات ثورية تنتظر النتيجة فى التحرير غدا

ميديا

الخميس, 24 مايو 2012 09:41
8 حركات ثورية تنتظر النتيجة  فى التحرير غداصورة أرشيفية
بوابة الوفد - صحف

أعلنت ٨ حركات ثورية شبابية التوجه إلى ميدان التحرير، غداً، لانتظار نتائج الانتخابات الرئاسية التى بدأت، أمس، بهدف تحذير المجلس الأعلى للقوات المسلحة من التدخل فى نتائج الانتخابات، لإنجاح أحد "فلول" النظام السابق.

وأكدت حركات "الجبهة الحرة للتغيير السلمى، وثورة الغضب الثانية وثوار مصر والثائر الحق وائتلاف بيت النور والمركز القومى للجان الشعبية وثوار بلا تيار" النزول إلى ميدان التحرير لـ"الاحتفال أو الاعتصام"، وأنها ستبقى فى الميدان، حتى إعلان النتائج النهائية للجولة الأولى فى انتظار من سيصل لجولة الإعادة، بهدف الضغط، لاستمرار إجراء الانتخابات بشفافية، دون تدخل أو تزوير للانتخابات – بحسب المصري اليوم .
قال محمد عطية، المنسق الإعلامى للجبهة الحرة للتغيير السلمى، إنهم فى حالة تزوير الانتخابات أو نجاح أحد مرشحى بقايا نظام "مبارك" سيعلنون الاعتصام بالميدان، ويبدأون "جولة ثانية" للثورة، لإسقاط النظام القديم.
وقال عمرو عبد الهادى، منسق ائتلاف الثائر الحق، إن عدداً من ممثلى الحركات الثورية اجتمع أمس الأول، لمناقشة النزول يوم الجمعة أو يوم ٢٨ مايو الجارى، على اعتبار أن النتيجة سيتم إعلانها يوم ٢٨ مايو، لافتاً إلى أنهم ناقشوا عدة احتمالات ستحدد موقفهم من التصعيد، وفى حال وصول أحمد شفيق والدكتور محمد مرسى، مرشح الإخوان المسلمين، فإن الإخوان سيستكملون الانتخابات، أما إذا جاءت الإعادة باثنين من فلول النظام السابق فإن الإخوان ربما يشاركون فى النزول للميدان.
وأضاف أنهم فى جميع الحالات سينزلون لميدان التحرير كـ"ناقوس"، لمنع أى شبهة تزوير فى إعلان النتائج، خاصة بعد إعلان اللجنة العليا للانتخابات وجود أسماء لضباط شرطة وجيش ووفيات بجداول الناخبين، وتابع: "ربما نحتفل بوصول مرشحين من الثورة للجولة الثانية، أو نعتصم من جديد، لوصول مرشحين من الفلول".
الطيب يدلي بصوته في الانتخابات رغم التحذيرات
أدلى الإمام الأكبر، شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، بصوته في اليوم الأول في الانتخابات الرئاسية، صباح اليوم الأربعاء، وذلك رغم تحذيرات بعض المصادر القضائية بأن قانون العزل السياسي، يحرم شيخ الأزهر من الإدلاء بصوته، وحذرت مصادر قضائية، وقتها أنه في حالة قيام شيخ الأزهر بالإدلاء بصوته، سيكون قد ارتكب جريمة بموجب المادة 42 من قانون العزل.

 

وقد أجرى شيخ الأزهر قد أجرى اتصالات بمصادر قضائية ليلة الانتخابات، للتأكد من قدرته على الإدلاء بصوته، خاصة وأن اسمه كان موجودًا في كشوف الناخبين، وأضاف المصدر الذي رفض ذكر اسمه أنه فور أن تأكد شيخ الأزهر من قدرته على الإدلاء بصوته قرر التوجه إلى مقر اللجنة الانتخابية بمدرسة التوفيقية الابتدائية الحديثة بمصر الجديدة، وفور وصول شيخ الأزهر للجنة رفض المواطنون وقوفه بطابور الناخبين – بحسب الشروق اليوم الخميس.
وعقب إدلائه بصوته أدلى الطيب تصريحات صحفية، أكد فيها أن الشعب المصري أول مرة يختار رئيسه بمحض إرادته وعبر انتخابات نزيهة، تقوم على أساس وقواعد سليمة.
وأضاف الطيب موجها كلمته لجموع أطياف الشعب

المصري، أنه قد جاءتهم الفرصة للاختيار بعد حرمان دام لآلاف السنين، مطالبا الناخبين بألا يستمعوا لأصوات خارجية وألا يقبلوا رشاوى، مؤكدا أن الراشي والمرتشي في النار، مضيفا "خاصة في تلك الانتخابات فهي أشد حرمة في أي تجاوز؛ لأنها أول انتخابات ستعبر بها مصر للجمهورية الثانية".
الحكومة تناشد المواطنين ترشيد إستهلاك الكهرباء
استعرض مجلس الوزراء في اجتماعه أمس برئاسة الدكتور كمال الجنزوري موقف الاعطال الكهربائية التي حدثت في بعض مناطق القاهرة‏,‏ حيث قدم وزيرا الكهرباء والبترول تقريرا حول مسببات هذا العطل الطارئ‏,‏ أكد خلاله وجود عطل في احد حقول الغاز التي تمد محطة الكريمات لتوليد الكهرباء, مما اضطر الشركة القابضة للكهرباء لتخفيف الاحمال عن الشبكات واضطرها لقطع الكهرباء تبادليا بين بعض المناطق.
وقالت فايزة أبوالنجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولي إن المجلس ناشد خلال الاجتماع المواطنين بمراعاة ترشيد استهلاك الكهرباء خلال فترة الصيف حيث تزداد نسبة الاستهلاك المنزلي أو التجاري أو الصناعي وذلك لتخفيف أعباء الحكومة والموازنة العامة للدولة التي تتحمل مبالغ مالية طائلة ترهق الاقتصاد خاصة في الظروف التي تمر بها البلاد ويحملها فاتورة لاستيراد السولار والوقود.
وأكدت الوزيرة أن رئيس مجلس الوزراء وجه خلال الاجتماع بضرورة الانتقال لاستخدم اللمبات الموفرة التي توفر أكثر من07%, كما أكد خلال الاجتماع بصورة صارمة علي جميع الجهات الحكومية أن تبدأ فورا في تغيير اللمبات العادية إلي موفرة, كما تقرر تغيير إنارة الطرق بين المحافظات باللمبات الموفرة وتكليف جميع المحافظين باتخاذ اللازم في هذا الشأن.
واضافت  - بحسب الأهرام اليوم الخميس - أن المجلس إستعرض أيضا خطط امداد شرق العوينات بالكهرباء وآليات تنفيذها, بالإضافة إلي مشروع قانون98 الخاص بهيئة الشرطة وتمت الموافقة عليه.
تشديد الحراسة على البنوك وتغذية ماكينات الصرف
شهدت البنوك امس هدوءا نسبيا في بعض الفروع لانشغال المواطنين بالإدلاء بأصواتهم في الانتخابات بينما ازدحمت فروع اخري بسبب اقبال الموظفين علي صرف مرتباتهم
وتم تغذية ماكينات الصرف الآلي لمواجهة ازدحام المواطنين خاصة ان البنوك تعمل بنحو50% من طاقتها بعد قرار البنك المركزي بمنح اجازة للعاملين بالتناوب مما اضطر مديرو الفروع إلي طلب صرافين بدلاء كماعقدت البنوك اجتماعات مكثفة امس الاول لتنظيم عمل الموظفين وقامت بتشديد الحراسة علي مداخل ومخارج البنوك وطلب مزيد من افراد الحراسة لدعم التأمين ومتابعة الموقف لحظيا مع المركز الرئيسي لكل بنك.
فيما أصدرت بعض البنوك قرارات داخلية بالعمل بكامل طاقات الموظفين والانصراف الساعة الثالثة بدلا من الخامسة حتي يتمكن الموظفون من الأدلاء بأصواتهم في الانتخابات – بحسب جريدة الأهرام.
ومن داخل فرع نادي مدينة نصر ببنك الاسكندرية لوحظ حركة زحام شديد بسبب اقبال الموظفين علي صرف مرتباتهم حيث توافد علي الفرع اكثر من300 عميل وحرصا علي مصلحة العمل تم تشغيل الموظفين بكامل طاقتهم علي ان يتم الانصراف الساعة الثالثة عصرا بدلا من الخامسة .

أهم الاخبار