ينفى نيته إجراء عملية تجميل بأنفه

البلكيمى: دخلت المستشفى لإجراء عملية تحسين صوت

ميديا

الجمعة, 11 مايو 2012 19:16
البلكيمى: دخلت المستشفى لإجراء عملية تحسين صوتصورة أرشيفية
بوابة الوفد – متابعات:

اعترف الشيخ أنورالبلكيمى، عضو مجلس الشعب، والمعروف إعلامياً بـ "نائب التجميل"، بانه وقع فى خطأين الاول عندما دخل المستشفى لإجراء عملية تجميل الجيوب الانفية لتحسين صوته.

وقال خلال برنامج "الحقيقة " مساء اليوم ردا علي مقطاعة وائل الابراشي مقدم البرنامج: كيف تدخل لاجراء جراحة تجميل وشيوخ السلفية يحرمونها ويهاجمون الفنانات لانهن يجرين جراحات تجميل؟، قائلا: انا لا أستطيع أن أقول إن عمليات التجميل حرام مطلقا أو حلال مطلقا فلو كانت تحدث تغييرا لخلق الله فهنا تكون حراما.
وأوضح انه دخل المستشفى لاجراء عملية لتحسين الصوت، وليس لتجميل شكله كما قيل عنه لان خلق الله ليس به عيوب لكن صوته تأثر كثيرا أثناء الحملة الانتخابية وخطبة الجمعة فكان طبيعيا ان يدخل لاجراء جراحة لتحسين صوته على حد وصفه، مشيرا الى انه قال للدكتور الذى أجرى الجراحة: "اوعى تغير شكلى لان

هذا حرام".
وأضاف البلكيمي أنه أخطأ مرة ثانية عندما ذهب للمستشفى بمفرده دون أن يصطحب أحدا لانه لو اصطحب أحدا لعلم بما يحدث، مشيرا الى أن الانسان يصيب ويخطئ لكن على المخطئ أن يعتذر عن خطأه، وإنه على المواطنين التماس العذر له لانه كان تحت تأثير البنج، ولم يكن بطبيعته.
وقال البلكيمى إن كلام الاطباء بانه دخل المستشفى فى العاشرة صباحا كلام غير صحيح، حيث دخل المستشفى فى الساعة الخامسة أو السادسة مساءا، لافتا الى إن أزمته حدثت فى الوقت الذى كان فيه متألقا تحت قبة البرلمان.
وردا على تساؤل الابراشى حول سبب عدم اعترافه بالكذب خوفا من عقاب حزب النور له، قال البلكيمى، انه لم يدخل لاجراء عملية تجميل
فى انفه حتى يعترف بالكذب لكنه تعرض لجانب نفسي وتاثير البنج.

واعترف البلكيمي انه اتصل هاتفيا بمدير امن المنوفية وقال له انه تعرض لاعتداء، وطلب منه مساعدته فى العودة لمنزله لانه فى هذه الحالة كان وجهه مغطى بالشاش.
واجهه الغبراشي بالتقارير الطبية التى أكدت انه كان طبيعيا، وفى كامل وعيه مما يعد ما فعلته تضليلا وغشا، فرد البلكيمى: إنه سيحاسب أمام الله على ما يقوله، لانه لايعلم حتى الان كيف وصل الى قسم شرطة الشيخ زايد.
فيما كذب الدكتور مصطفى حفاجى، أستاذ الانف والاذن والحنجرة بجامعة الازهر، الشيخ أنور البلكيمى، مؤكدا أن البنج لايفقد المريض وعيه.
وقال خفاجى إن كل جراحة لها نفقتها فجراحات التجميل لها تكلفة خاصة بها وجراحات الجيوب الانفية لها تكلفتها الخاصة بها أيضا، الا ان الشيخ البلكيمى رد عليه: هذه وجهة نظرك أنت حر فيها يا دكتور، وانا سأحاسب امام الله على ما أقوله، فرد خفاجى عليه قائلا: كلامك ده تهريج يا شيخ أنور لانه لا يمكن لمريض أن يكون قد أجرى عملية جيوب أنفية ويحكى السيناريو اللى حصل ده.


  شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=30mrOiSaoVM


http://www.youtube.com/watch?v=EjdT_xFIMow


http://www.youtube.com/watch?v=QZWaVU2dDy0

 

 

أهم الاخبار