برنامج تليفزيوني يطالب بعزل فلول الوطني من البنوك

ميديا

الاثنين, 23 أبريل 2012 14:40
برنامج تليفزيوني يطالب بعزل فلول الوطني من البنوك
بوابة الوفد- متابعات:

طالب خبراء الاقتصاد بضرورة عزل الفلول من الجهاز المصرفي المصري، مؤكدين علي أن صندوق تحديث البنوك أحدث خللا كبيرا في

البنوك المصرية وفوارق كبيرة في المرتبات.

قال  أشرف رضا, مدير قطاع المراقبة الداخلية بالبنك المركزى: إن هناك عددا كبيرا من المقربين من جمال مبارك والنظام السابق مازالوا في الجهاز المصرفي مما يشكل خطورة علي الجهاز المصرفي.
وأضاف خلال برنامج نبض الاقتصاد والناس تقديم أحمد السيد النجار وإعداد عادل صبري رئيس تحرير بوابة الوفد أن أعوان النظام السابق "شلة" تتبادل فيما بينهم المناصب القيادية في البنوك المصرية، ورغم عدم تمتع الكثير منهم بعدم الكفاءة.
وأشار إلي أن دور البنك المركزي المصري كان سياسيا وجزءا من النظام الفاسد مشيرا إلي وجود العديد من علامات الاستفهام  حول صمت المجلس العسكرى، واحتفاظه علي هذه "الشلة" التى مازالت تتعامل بالسياسات الفاشلة تجاه الاقتصاد المصرى.
وطالب بتغيير كل فلول النظام السابق من الجهاز

المصرفي المصري حتى يستطيع هذا الجهاز القيام بدوره في الاقتصاد المصري خلال الفترة القادمة، والتي تعد من أكثر الفترات حساسية بالاقتصاد المصري.
وطالبت الدكتورة سلوي العنتري مدير البحوث بالبنك الأهلي سابقا، بضرورة وضع حد أقصي لإجمالي الدخل الذي يتقاضاه العاملون في البنك المصري.
وقالت العنتري": إن القطاع العام يدار كعزبة" موضحة أن هناك أفرادا عملوا سكرتارية وبعد عامين تم ترقيتهم إلي نائب مدير عام بدون خبرة، وهناك أفراد ليس لديهم خبرة في القطاع المصرفي وتم تسكينهم علي نائب مدير عام ويحصلون رواتب أعلي من المدير العام الذي حصل علي هذه الدرجة بعد أكثر من 15 سنة .

أكد محمد عادل العجمي محرر الشئون المصرفية بجريدة الوفد أن صندوق تحديث وتطوير الجهاز المصرفي، أحدث خللا كبيرا في

الجهاز المصرفي بدلا من تطويره وتحسين مستوي كفاءة العاملين بالبنوك موضحا أن الصندوق تم تأسيسه في عام 2003 ولم ينتظر حتى صدور اللائحة بل تم تحصيل 5% من أرباح البنوك العامة خلال عام 2003 علي الرغم من صدور القانون نهاية هذا العام بالإضافة إلي صدور لائحة الصندوق.
وأضاف أن الصندوق لم يجذب خبرات جديدة للقطاع المصرفي وتم إساءة استخدامه، حيث لأول مرة في تاريخ البنوك المصرية والعالمية نجد مهندسا كهربائيا يتولي منصب مدير القطاع المالي وفي البنك المركزي بالإضافة إلي أنه يم يتم تدريب وتأهيل الكفاءات المصرفية.
وانتقد صمت المجلس العسكري والنائب العام عن الفساد الذي يحدث في الجهاز المصرفي علي الرغم من تعدد البلاغات التي تم تقديمها للنائب العام.
قال عبد العزيز عباس وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس الشعب، في مداخلة أن سيتم إصدار قانون بتطبيق الحد الأقصي والأدني لجميع العاملين بالدولة ومنهم الجهاز المصرفي بنحو 35 ضعف الحد الأدنى.
وأضاف أن الثورة لم تطهر جميع مؤسسات الدولة من الفلول، وأن حكومة الثورة لم تأت بعد حتى الآن، مشيرا إلي أن جميع القطاعات في الدولة سواء البنوك أو المؤسسات الخدمية تحتاج إلى تطهير بالفعل.

http://www.youtube.com/watch?v=CiwiLzKkrrM

أهم الاخبار