رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الصحفيين التونسيين" تستنكر حبس مدير تحرير صحيفة

ميديا

الجمعة, 17 فبراير 2012 23:25
الصحفيين التونسيين تستنكر حبس مدير تحرير صحيفة
كتبت -نرمين حسن:

صدر أمس قرارا بحبس  نصر الدين بن سعيدة مدير تحرير جريدة التونسية اليومية ،  وتم الأفراج عن رئيس التحرير ومحرر بالجريدة .

كانت الصحيفة قد نشرت فى عددها الصادر فى 15 فبراير الحالى  غلاف الأصدار الألمانى لمجلة جى كيو والتى تصدرها اللاعب الالمانى التونسى الأصل سامى خضيرة  يرتدى بدلة رسمية ويحتضن صديقته  عارضة الأزياء  عارية.

و أثار القرار التونسى موجة عارمة من الأحتجاجات الصحفية وأنتقدته جمعية مديرى التحرير والنقابة القومية للصحفيين التونسيين . وأصدرت نقابة الصحفيين التونسية بيانا وصفت الصورة فيه بالفاضحة لكنها أيضا أستنكرت حبس الصحفيين

ورفضت ترهيب الصحفيين والأستخدام النتعسف للقانون .

وأثار المحتجون قضية المادة121 من قانون العقوبات التى أبتدعها بن على لتكميم الصحافة . وأشار شكرى بلعيد محامى الدفاع وسكرتيرعام حركة المدافعين عن الديموقراطية إلى أنه بالرغم من ألغاء المادة  وأستبدالها بقانون الصحافة إلا أن السلطات الحالية قامت بتطبيقه على الصحفيين الثلاث . ووصف القرار لوكالة الأنباء التونسية الأفريقية بأنه فضيحة قضائية .

وأعتبرت أوليفيا جريه  مدير مكتب صحفيين بلا حدود بتونس الواقعة  خطيرة وتهدد حرية الصحافة

وطالبت بالأفراج الفورى عن بن سعيدة.

و سبق وتم ملاحقة رئيس قناة  نسمة التونسية بتهمة الهجوم على القيم المقدسة  وإثارة الرأى العام والهجوم على الأخلاق الطيبة لبثه فى 7 أكتوبرالماضى  فيلم رسوم متحركة يصور تجسيد الخالق . وتجرى محاكمته فى إطار قانون الصحافة  وتعقد الجلسة الثالثة فى القضية يوم 19 أبريل القادم .

كما تم ملاحقة شبكة الأنترنيت التونسية والتى سعى بعض المحامين بث المواقع الأباحية بل وطالبوا بمنع 30 صفحة من صفحات الفيس بوك . وأكد معز شكشوك رئيس شركة النت التونسية فى حوار له على موقع نواة مطالبته بتنقية مئات الصفحات على الشبكة العنكبوتية  . وأشارت أوليفيا جريه أن الدين والأخلاقيات أصبحا من الممنوعات والخطوط الحمراء التى يحرم تجاوزها .

 

أهم الاخبار