رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"صبرى" يحذر من الصراع بين البرلمان والميدان

ميديا

السبت, 28 يناير 2012 14:08
صبرى يحذر من الصراع بين البرلمان والميدانعادل صبري رئيس تحرير بوابة الوفد
كتبت - سمر فواز:

حذر الكاتب الصحفي عادل صبري رئيس تحرير "بوابة الوفد" الإلكترونية، من الصدام بين السلطة التشريعية الممثلة فى

البرلمان حاليا وبين المتظاهرين فى الميادين العامة، موضحا أن التخوف الحالي من ان يتعارك البرلمان مع الميدان وان يتحول الضغط الشعبي الي عنصر اشتعال للأمور فى الوقت الحالي .
وأوضح صبري فى مقابلة  تليفزيونية علي "قناة النيل للأخبار" أن بعض المتظاهرين يطالبون حاليا بتسليم السلطة، ووفقا للقانون فإن السلطة ستسلم إلي رئيس مجلس الشعب الممثل فى الدكتور محمد الكتاتني عضو جماعة الإخوان المسلمين، وبالتالي فإن أغلب المنادين بتسليم السلطة حاليا ينتمون إلي التيار اليساري الذي يشهد صراعا مع الإخوان، ولن يقبلوا بتسليم السلطة إلي الكتاتني وفقا للشرعية القانونية .
وأشار صبري إلى أن المتظاهرين يحتاجون الآن إلي الصبر والتزام التظاهر في الميادين العامة،

وأن يتفرغ المسئولون لوضع جدول أعمال للتفرغ للمشاكل الاقتصادية التي تمر بها البلاد .
طالب رئيس تحرير "بوابة الوفد" الإلكترونية المجلس العسكري بالالتزام بالتوقيتات التي أعلنها لتسليم السلطة فى المواعيد المحددة.
وفي السياق ذاته، أكد صبري أنه علي الشعب المصري الاحتفال بالذكري الأولي للثورة المجيدة، لافتا إلي أن الاحتفال يجب ان يكون مهيبا وشعبيا، لما حققته الثورة فى القضاء علي نظام عتيد .
كما أوضح أن المصريين استطاعوا الحصول علي أول برلمان ينتخب علي أساس الإرادة الشعبية معبر عن الكتل السياسية التي اختارها الشعب المصري عبر صناديق انتخابية شفافة ونزيهة، كما حصل المصريون علي مكاسب سياسية من إلغاء حالة الطوارئ، واستطاع المواطن
المصري استرداد كرامته وحريته بشكل كبير .
وتابع أن أي ثورة فى العالم تحتاج الي مدة زمنية لتحقيق طموحات شعبها، مستشهدا بالثورة الشيوعية التى لم تحقق مكاسب إلا بعد فترة طويلة وبعد تأسيس الدولة الشيوعية بعشر سنوات علي الحكم، وايضا الثورة الأمريكية والثورة الفرنسية التي استغرقت قتالا متواصلا لمدة ثلاث سنوات .
وأشار إلى أننا فى مصر اتخذنا خطوات جادة وقوية وكبيرة ولكن الأزمة تكمن فى أن الطموحات عالية للغاية.
وفيما يتعلق بالمطلب الرئيسي للثوار وهو القصاص، أوضح صبري أن قضية قتل المتظاهرين كانت ستستغرق ستة شهور للوصول بأحكام قضائية مدنية حاسمة، ولكن حدثت جريمة فى التلاعب بالأدلة، مشددا علي ضرورة محاسبة من قام بارتكابها .
وشدد صبري علي أن المجال الاقتصادي تأثر خلال العام الماضي من كثرة الاضطرابات الفئوية وقطع الطرق وهو ما انعكس علي الميزانية العامة للدولة بالسلب، متهما الفلول بأنهم قادوا التجمعات العمالية والنقابات التي خضع رؤساؤها لسيطرة جهاز أمن الدولة سابقا وانهم يقومون بتحريك الاعتصامات من وقت لآخر .

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=iipEhMtMykM&feature=youtu.be

 

http://www.youtube.com/watch?v=KYa36BWh-N0&feature=youtu.be

 

 

أهم الاخبار