سياسيون يدينون تسويد البطاقات واستخدام الرشاوى

ميديا

الخميس, 05 يناير 2012 08:36
سياسيون يدينون تسويد البطاقات واستخدام الرشاوى أحمد خيري - عصام سلطان
كتب – مروان أبوزيد :

قال أحمد خيرى عضو المكتب السياسى لحزب المصريين الأحرار أن الأقبال فى المرحلة الاخيرة للانتخابات كان أقل من المرحلتين السابقتين, وظهرت البطاقة الدوارة واستخدمت الرشاوى الإنتخابية.

وأوضح أن هناك إستخدام للمساجد من قبل التيارات السلفية، قائلا: سمعنا فتاوى سلفية تمنع التصويت لليبراليين، وكان لابد أن تقوم اللجنة العليا للإنتخابات بالرد على ذلك.
وأضاف في تصريحات إعلامية له مساء أمس: المحافظات التى كان تواجد الاخوان فيها أقل يكون فرصة باقى التيارات أفضل

فى الفوز، لافتا إلى أنه من الضرورى أن يكون هناك توافق حول الدستور.
ولفت إلى أن حزب الحرية والعدالة إستخدام الدعاية أمام اللجان، متهما اللجنة العليا للإنتخابات بأنها لا تفعل أى شئ.
على الجانب الآخر قال عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط أنه كان هناك تجاوزات منها القيام بعمل دعاية أمام اللجان وتوجيه الناخبين، وهناك قاض بهيئة قضايا الدولة
قام بالتصويت بيديه فى دائرة سمالوط بالمنيا.
وقال الدكتور رفيق الغيطانى، رئيس غرفة عمليات حزب الوفد أن الحزب رصد العديد من المخالفات منها فى الدقهلية مثلا: كانت هناك أوراق دعاية لحزب النور السلفى، وإنتهاكات للصمت الإنتخابى من الحرية والعدالة والنور من سيارات وميكرفونات.
وأضاف: حديث الحرية والعدالة عن اطلاق مرشح الوفد فى المنيا أعيرة نارية لمنع الناخبين من الوصول للجان غير صحيح فى ظل وجود قوات الجيش والأمن التى لن تسمح بذلك.
وقال الدكتور طارق زيدان، رئيس حزب الثورة المصرية خلال مداخلة هاتفية: الحزب رصد تسويد موظفين أوراق الإقتراع لصالح الحرية والعدالة.
 

أهم الاخبار