فيديو : طبيب بمستشفى سوهاج: "الصحة بتصدرنا فى وش المدفع"

ميديا

السبت, 31 ديسمبر 2011 11:01
سوهاج - مصطفى السمان:

تكررت فى الأونة الأخيرة حالات التعدى على الأطباء داخل المستشفيات بسوهاج بشكل خطير, بسبب تقصير الأمن وكان آخرها التعدى على الدكتور حسن محروس حسن اخصائى المخ والاعصاب بمستشفى سوهاج العام اثناء الكشف على أحد الاطفال ووفاته .

قال "محروس" لبوابة الوفد: جاءت حالة من "قسم الاطفال" لطفل يعانى حالة تشنج ودرجة حرارته أكثر من 41 درجة مئوية, وهذه حالة صعبة تحتاج الى قسم العناية المركزة لوضعه على جهاز التنفس

الصناعى, ولأن مستشفى سوهاج العام لايوجد به هذه الاجهزة أجرينا له الاسعافات الاولية استعدادا لتحويله الى مستشفى اسيوط.
وتابع: وبعد نقله بساعة توفيت الحالة, وعندما ذهبت لأسرته لأخبرهم, لم يتحملوا خبر وفاته فقاموا بتحطيم قسم الاطفال بالكامل, وحاولوا التعدى على اثناء نزولى على السلم بآلة حديدية, ولولا سماعى صوت موظف الامن وهو يقول "اوعى يا دكتور" فانحرفت
فجاءت الضربة فى كتفى الايمن .
وانتقد الطبيب نقص الامكانيات بالمستشفيات لما يسببه من مشاكل مع اهالى المصابين, قائلا: وزارة الصحة بتصدرنا احنا فى وش المدفع, فلا يوجد ادنى امكانيات بالمستشفى, حتى أنه لا يوجد حمام ادمى يستطيع المريض استخدامه, فضلا عن سوء الطعام ونقص الادوية الاساسية, واعترضنا على ما يحدث من قبل دون استجابة, ولو مفيش علاج للمرضى وامكانيات يبقى انا فاتح ليه.
وأضاف: لازم يكون فى امن يحمينى, ولازم يكون فى عندى امكانيات تخلينى اشتغل كويس, فالطفل الذى توفى لو وضع على جهاز تنفس صناعى كان عاش.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=KZY6hAfwbqI

 

أهم الاخبار