رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ماضى:وثيقة السلمى تريد بقاء العسكرى فى السلطة

ميديا

الأربعاء, 09 نوفمبر 2011 23:56
متابعة – محمود السويفى:

قال أبو العلا ماضى،رئيس حزب الوسط  أن وثيقة  التعديلات الدستورية المعروفة باسم "وثيقة السلمى" تكرس لوجود المجلس العسكرى فى الحكم للأبد.

وأكد على ضرروة الرقابة على ميزانية الجيش، موضحاً إنه لايريد دولة دينية ولا عسكرية بل دولة مدنية بدون الإستبداد والفساد.

وتابع فى لقاء مع قناة العربية مساء ا الإأربعاء " لا بد من أن يتوافق الجميع على وثيقة المبادىء،

فالدستور لن يصاغ على هوى الأغلبية بل تتوافق عليه كل قوى المجتمع" .

فيما تساءل جمال فهمى الكاتب الصحفى من أين للإخوان بملايين الأموال التى ينفقونها شرقا وغرباً، مضيفاً " لماذا يرفض الإخوان أن يكون المجلس العسكرى على نفس شاكلتهم من خلال الكتمان والسرية على الأموال وعلى الأنشطة.

وأوضح أن الإخوان ضد المبادىء الدستورية من الأصل، كما أنهم مع السلفيين يريدون حكم ثيوقراطى ودولة دينية.

وتابع:  الإخوان يريدوا أن يصيغوا الدستور على هواهم فهم لا يضمنون الفوز فى الانتخابات بعد ذلك، وهم جاهزون لأى صفقة تخدم مصالحهم.

وأكد فهمى على أن المجلس العسكرى يريد دولة مدنية ليس حباً فيها ولكن من أجل مصلحته.  مشيراً إلى أن الجيش فى كل الدول لها وضع خاص وشأنه لابد أن يحيطه نوع من الحماية والحرص، لكن تتم مناقشة ميزانيته فى الغرف المغلقة.

 

أهم الاخبار