رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عائلة فرنسية تتلقى خطاباً تأخر فى البريد 138 عاماً

منوعات

الثلاثاء, 23 يونيو 2015 11:03
عائلة فرنسية تتلقى خطاباً تأخر فى البريد 138 عاماً
القاهرة- بوابة الوفد:

تلقت سيدة فى الثمانينات من عمرها بشمال فرنسا، بطاقة بريدية كانت موجهة إلى جدها الأكبر قبل 138 عاماً. وكانت البطاقة البريدية  أرسلت فى 27 يناير عام 1877 من سان دو نورد الكائنة على بعد عشرة كيلومترات من المرسل إليه المقصود فى "تريلون".

وبالرغم من قصر المسافة، إلا أن البطاقة استغرقت كل هذه السنوات "138" بشكل يصعب تصديقه لأنها تزيد على قرن من الزمن.

وأخيرا وبعد كل هذه الرحلة تم تسليم البطاقة

قبل بضعة أيام إلى "تيريز بايلا" حفيدة المرسل إليه، والتى عقدت الدهشة لسانها هى وساعى البريد.

وقالت تيريز لصحيفة محلية أن "ساعى البريد أحضرها (البطاقة) لى، وقد أصابه الذهول هو وزملاؤه وأنا أيضا".وفى الرسالة التى لا تزال مقروءة، أشار الراسل إلى طلبية من الغزول من مصنع الغزل الذى كان يمتلكه ذات يوم جدها الأكبر والذى توفى فى عام

1897.

ولم يتضح حتى الآن ما إذا كان الوصول المتأخر للرسالة يرجع إلى خطأ بريدى أو ما إذا كان قد تم العثور على الخطاب أخيرا وتم إعادة إرساله. وذكرت هيئة البريد الفرنسية إنها سوف تحقق فى الموضوع، حسبما نقل موقع "ذا لوكال" الاخبارى الاوروبي.

ووصفت هيئة البريد الإقليمية فى بيان تأخر عملية التسليم بأنها مسألة "استثنائية للغاية"، مشيرة إلى أنه يحدث أن خطاباً يفقد وربما يقع من غير قصد، ويتم العثور عليه فيما بعد ولكن عموما هذا يحدث نادراً، ويختفى لمدة عقد أو ما شابه، هذا وارد، ولكن قرن من الزمان".